٠٩‏/٠٤‏/٢٠١٣ ٣:٠٢ م
رمز الخبر: 80607041
٠ Persons
لن نتخلي عن فلسطين مهما كثرت المغريات

بيروت/ 9 نيسان/ أبريل / إرنا – رأي عضو كتلة 'الوفاء للمقاومة' التي تضم نواب حزب الله في البرلمان اللبناني النائب نواف الموسوي أن الهدف في كل ما نراه هو تدمير ارادة المقاومة وقدراتها، مؤكداً أن حزب الله لن يتخلي عن فلسطين مهما كثرت المغريات.

مواقف النائب الموسوی هذه جاءت فی كلمة ألقاها باسم حزب الله فی افتتاح معرض 'أسبوع فلسطین' فی بیروت.

ووصف النائب الموسوی الشعب الفلسطینی بأنه 'شعب مقاوم سواء فی منزله او علي فراشه، فكیف اذا حمل بندقیته علي كتفه؟'.

وقال ان الهدف فی كل ما نراه هو تدمیر ارادة المقاومة وقدراتها علي النحو الذی یمكن العدو الاسرائیلی من ان یحیا بلا تهدید ویستمر فی توسیع مستوطناته. ان ما یجری هدفه تدمیر الجیوش العربیة فی البلدان التی لم تنخرط مع العدو، وهدفها تطویق المقاومة ووضعها فی شرنقة خصوصیاتها.

وأكد: 'إننا لن نتخلي عن فلسطین مهما كثرت المغریات، ونحن لم نتخل عن فلسطین لاننا نواجه الفتنة فی كل موقع، لذلك دعونا الي حوار سیاسی یقوم علي وقف مباشر لكل إشكال العمل المسلح ولایجاد تسویة سیاسیة (...) تأكدوا فی كل ما نفعل أننا نضع نصب أعیننا یوما لا تكون فیه إسرائیل موجودة علي الخریطة السیاسیة، نقول ذلك لا شعارا وإنما كهدف قابل للتحقق وهو شعار القائد الشهید عماد مغنیة'. مؤكداً 'أننا قادرون علي إزالة إسرائیل من الوجود، وبعث فلسطین كلها علي أراضیها'.

انتهي **2080** 1718