٠٩‏/٠٤‏/٢٠١٣ ٤:٤٥ م
رمز الخبر: 80607210
٠ Persons
نتمني أن تتجاوز مصر مرحلة المخاض التي تعيشها

بيروت/ 9 نيسان/ أبريل / إرنا – أعرب السيّد علي فضل الله عن أمله في أن تتجاوز مصر مرحلة المخاض الَّتي تعيشها، وأن يعود إليها دورها وقوتها في العالمين العربي والإسلامي، لافتاً إلي 'أنّ التغيير لا يحصل بين ليلة وضحاها'.

جاء ذلك خلال استقباله سفیر مصر فی لبنان، أشرف محمد حمدی، الیوم الثلاثاء حیث عرض معه لتطورات الأوضاع فی لبنان والمنطقة، والعلاقات المصریة ـ اللبنانیة، والدور المصری فی المنطقة، وما یمكن أن تقوم به مصر لتعزیز الوحدة فی الساحة العربیَّة، وخصوصاً من خلال مرجعیَّة الأزهر الشریف.

وقال فضل الله: 'إنَّ ما یتطلَّع إلیه كل المخلصین علي المستوي العربی والإسلامی، هو أن یعود إلي مصر دورها وقوتها الكبیرتان، بعد تجاوز المخاض الَّذی تعیشه، لأنَّ الجمیع یعرف أنَّ التغییر لا یحصل بین لیلة وضحاها، مشیراً إلي أنَّ مصر ومن خلال مرجعیَّة الأزهر الشَّریف، وحضورها العربی والإسلامی والأفریقی، تمثّل عنواناً له أثره الكبیر فی ساحة العروبة والإسلام'.

ودعا فضل الله إلي 'العمل علي كلّ المستویات للخروج من دائرة الهواجس والمخاوف الَّتی تحاصر واقع المسلمین، لافتاً إلي أنّ السبیل لذلك یتمثل بالتواصل المفتوح، وعلي جمیع المستویات، كبدیل عن كلّ التّهاویل الَّتی تُثار لتخویف السنَّة من الشیعة والشیعة من السنَّة'.

انتهي **2080** 1718