ظروف صناعة النفط خلال العام الحالي ستكون افضل من العام الماضي

طهران/9 نيسان/ابريل/ارنا اكد وزير النفط الايراني رستم قاسمي ان اوضاع صناعة النفط الايرانية ستكون خلال العام الايراني الحالي / بدا في 21 اذار- مارس/ افضل من العام الماضي.

واشار قاسمی الی انجاز مشاریع كبري كما فی تطویر حقل بارس الجنوبی خلال العام الماضی رغم العقوبات، وقال ان الخبراء والمقاولین الایرانیین تمكنوا من تطویر المراحل المختلفة لحقل 'بارس الجنوبی'، موضحا بان صناعة النفط ستشهد ظروفا افضل خلال العام الحالی مقارنة للعام الماضی فی ظل الجهود المبذولة.

واشار وزیر النفط الی التوقیع علي اتفاقیة لتصدیر الغاز الایرانی الی العراق وباكستان خلال العام الماضی، وقال ان العدید من المحادثات تجری حالیا مع دول الجوار بهدف زیادة حصة الموارد المالیة الحاصلة من تصدیر الغاز مقارنة بالنفط فی سلة صادرات البلاد.

وقال وزیر النفط، ان بناء الوحدات الكبري والمختلفة للبتروكیماویات تشكل احد البرامج الستراتیجیة لوزارة النفط، مؤكدا ضرورة انشاء هذه الوحدات بهدف اكمال سلسلة قیمة للمصادر الهیدروكربونیة وایجاد منتجات بقیمة مضاعفة اكثر والحیلولة دون بیع المواد الخام وتوفیر المزید من فرص العمل فی البلاد.

انتهي** 2344 ** 2342