كوريا الشمالية لم تطلب من الدبلوماسيين مغادرة هذا البلد

طهران 10 نيسان / ابريل - رفض مساعد وزير الخارجية للشؤون الاسيوية والمحيط الهادي عباس عراقجي المزاعم الاعلاميه حول مطالبة كوريا الشمالية الدبلوماسيين الاجانب المقيمين لديها مغادرة هذا البلد .

وقال عراقجی ان بیونغ یانغ ابلغت مسوولی السفارات ومكاتب المنظمات الدولیة المقیمین فی هذا البلد بانهم لو ارادوا الحصول علی تسهیلات فیما یتعلق بتوفیر الامن فعلیهم طلب ذلك.

و اضاف فی تصریح لارنا الیوم الاربعاء : هناك روایات مختلفة تناقلتها وسائل الاعلام بشان طلب بیونغ یانغ من الدبلوماسیین الاجانب مغادرة اراضی هذا البلد قبل العاشر من ابریل الحالی .

و اردف یقول : حسب معلوماتنا فان وزارة خارجیه كوریا الشمالیة اعلنت خلال اجتماعها مع مسوولی السفارات و مكاتب المنظمات الدولیة بان علیهم ابلاغ وزارة الخارجیة الكوریة الشمالیة حتي العاشر من ابریل بشان التسهیلات التی یحتاجونها لتوفیر امن مكاتبهم و موظفیهم.

وفی معرض رده علي هذا السؤال ، هل الدبلوماسیین الایرانیین غادروا كوریا الشمالیة ام ان هناك برنامج لمغادرتهم ؟ قال : نظرا لحساسیة الموضوع نقوم حالیا بدراسة الظروف الراهنة قبل اتخاذ القرارات اللازمة فی هذا الصدد .

ودعا عراقجی الكوریتین للحیلوله دون اتخاذ ایه اجراءات استفزازیة ضد بعضهما البعض و اتخاذ خطوات ملموسة لحل الخلافات بصوره سلمیه و عبر المفاوضات .

وقال: لقد اعلنت السلطات فی الكوریتین مرارا بانها لا ترغب فی نشوب حرب وهذه علامة ایجابیة یمكن من خلالها ان یتخذ المجتمع الدولی خطوات للمساعدة فی حل الخلافات وخفض حدة التوتر بین البلدین ، معربا عن استعداد الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی تقدیم ای مساعدة لحل الازمة فی شبة الجزیرة الكوریة ، اذا ما طلب هذین البلدین ذلك .

1462 **1548