نرصد سلوك وبرامج امريكا في المنطقة وسنرد بقوة علي اي خطأ للعدو ضد البلاد

طهران/10 نيسان/ابريل/ارنا قال مساعد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية في شؤون التعبئة والثقافة الدفاعية، اننا وفي ضوء قدراتنا الاستخبارية نرصد سلوك وبرامج الامريكيين في المنطقة، ولدينا معلومات كاملة عن امكانيات الامريكيين.

اعلن العمید مسعود جزائری ذلك الیوم الاربعاء فی تصریح للصحفیین علی هامش مراسم احیاء الذكري السنویة لاستشهاد الفریق اول صیاد شیرازی وردا علی سؤال بخصوص المناورات الامریكیة المشتركة مع اكثر من 30 بلدا فی الخلیج الفارسی.

واضاف العمید جزائری، ان الامریكیین یسعون الی اثارة الاوضاع فی المنطقة اكثر من ذی قبل وتحقیق المزید من المصالح، محذرا دول المنطقة من الاهداف الخفیة للامریكیین والصهاینة فی هذه المنطقة الحساسة وان لا یسعوا الی اثارة المزید من التوتر فی المنطقة.

وردا علی سؤال بخصوص تهدیدات الكیان الصهیونی ضد ایران، قال ان العالم یشهد بان الكیان الصهیونی تلقي هزیمة امام مجموعات مثل حزب الله وحماس رغم ما یثیره من ضجة اعلامیة حول قدراته العسكریة والاستخباریة.

واضاف : اذن ما یعلنه المسؤولون الصهاینة ما هی الا ضجة اعلامیة فارغة وهذا الكیان الغاصب یفتقد القدرة القیام بای اجراء ضد ایران.

وقال مساعد رئیس هیئة الاركان العامة للقوات المسلحة ان ایران حذرت وفی العدید من المناسبات، امیركا والكیان الصهیونی بان ارتكاب ای خطأ ولو بسیط فی المنطقة ضد ایران سیواجه من قبلنا برد ساحق.

وردا علی سؤال حول توقعاته لمستقبل سوریا نظرا لطول فترة الحرب فیها، اجاب العمید جزائری بان النصر النهائی علي الساحة السوریة سیكون حلیف الحكومة والشعب فی سوریا.

واضاف ان الدول الرجعیة بالمنطقة وبعض الدول الاوروبیة والصهاینة وامریكا بدأوا محاولات منذ عامین لاخراج سوریا من محور المقاومة، الا ان مقاومة الشعب والحكومة فی سوریا افضت الی ابقاء سوریا فی جبهة المقاومة.

وتوقع العمید جزائری بثبات الحكومة السوریة وبانها ستكون قادرة علی طرد الارهابیین من هذا البلد، وان ما یقوم البعض به خاصة الرجعیة العربیة ضد المقاومة او ما یسعون الیه فی المستقبل سیكون بمثابة المطرقة التی ستدقهم.

انتهي** 2344 ** 2342