نوشهر/11 نيسان/ابريل/ارنا قال رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد وفي اشارته الي مخططات الاعداء لمنع تطور ايران الاسلامية، انه ينبغي علي الجميع في الظروف الراهنة التكاتف والعمل من اجل بناء ايران عامرة مزدهرة.

واضاف الرئیس احمدی نجاد فی كلمة له یوم امس الاربعاء خلال مراسم افتتاح المرحلة الرابعة لاوتوستراد 'طهران - شمال'، ان الاستكبار الغربی یحاول وبشتي الطرق وضع العراقیل والقیود واثارة مختلف الذرائع لمنع تقدم وتطور الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة.

واشار الرئیس الایرانی الی شعار العام الایرانی الجاری (بدا فی 21 اذر/مارس) وهو عام 'الملاحم السیاسیة والاقتصادیة' وقال ان الذی یحطم امال الاعداء ویشل ادواتهم الاقتصادیة، هو ادلاء الشعب باصواته وبشكل واسع فی الانتخابات الرئاسیة .

ووصف الرئیس احمدی نجاد فی جانب اخر من كلمته، اوتوستراد 'طهران - شمال' وطریق 'تنكابن - الموت - قزوین' بانهما یحظیان بالاهمیة الكبیرة من الناحیة الاقتصادیة والثقافیة بین منطقتی البرز وشمال البلاد.

وقال، ان منطقة الشمال خاصة محافظة مازندران، تعتبر منطقة استثنائیة ممیزة، وقال انه یتعین توفیر البنی التحتیة الكاملة لتطویر السیاحة بحیث یتمكن السیاح الاجانب من استثمار الامكانیات المتاحة فی مناطق الشمال.

انتهي** 2344 ** 2342