عقد التؤامة بين تبريز وغزة يدعم المقاومة في مواجهة الكيان الصهيوني

تبريز/13 نيسان/ابريل/ارنا قال رئيس بلدية غزة رفيق سالم مكي، ان عقد التؤامة بين تبريز وغزة يضاعف من حافز مقاومة الشعب الفلسطيني في مواجهة ظلم وجرائم الكيان الصهيوني .

واضاف سالم مكی الیوم السبت فی مراسم التوقیع علی عقد التؤامة بین مدینتی تبریز/ شمال غرب ایران/ وغزة فی فلسطین، ان اعلان التؤامة بین تبریز وغزة فی خضم الحرب مع الكیان الصهیونی كان حافزا وداعما لاهالی القطاع.

واكد بان ایران والشعب الایرانی كانا دوما سندا وداعما للشعب الفلسطینی وغزة ولاشك بان امكانیة النجاح وتحقیق النصر فی الحرب مع الكیان الصهیونی، لم تكن مقدورة لولا دعم ومساعدة الشعب الایرانی.

واضاف بان الشعب الفلسطینی خرج من هذا الامتحان الصعب مرفوع الرأس باتكائه علی سلاح الایمان ومساندة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة.

واشار رئیس بلدیة غزة الی الماضی التاریخی ونظافة مدینة تبریز وجوها اللطیف، وقال ان مدینتی تبریز وغزة ترتبطان ومنذ القدم بعلاقات تجاریة واقتصادیة قویة نظرا لوقوعهما فی مسار طریق الحریر، والتوقیع علی عقد التؤامة مهم لترسیخ هذه العلاقات.

واشاد رئیس بلدیة غزة بجهود رئیس بلدیة تبریز فی اقرار ودعم العلاقات الثنائیة، وقال ان كسر حصار غزة رهن بدعم الحكومة والشعب والمسؤولین فی الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة.

انتهي** 2344 ** 2342