استخدام السلاح الكيمياوي جريمة مروعة وعمل مرفوض

طهران/15نيسان/ابريل- قال الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ردا علي رسالة وزير الخارجيه الايراني علي اكبر صالحي بشان استخدام الجماعات المعارضة للحكومه السوريه السلاح الكيمياوي في مدينة حلب قال ان استخدام هذا السلاح يعتبر جريمة مروعة وهو عمل مرفوض.

وكان وزیر الخارجیة الایرانی قد بعث برسالة الی الامین العام للامم المتحدة بشان ضرورة اجراء تحقیق حول استخدام السلاح الكیمیاوی فی سوریا.

واعرب بان كی مون فی رسالته عن شكره لرسالة وزیر الخارجیه الایرانی قائلا اننا قد اعلنا مرارا ان استخدام السلاح الكیمیاوی هو جریمة مروعة وعمل غیرمقبول.

واعرب عن امله بان یشكل هذا التحقیق رسالة قویة فی دعم المواثیق والقوانین الدولیه بشان حظر استخدام السلاح الكیمیاوی وان یعزز جهودنا المشتركة بحیث لن یتم استخدام هذا السلاح اطلاقا.

انتهی**2018 ** 1718