انتصار مادورو تاكيد جديد علي القيادة الناجحة لدعاة العدالة في العالم

طهران / 15 نيسان / ابريل /ارنا- هنأ رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد، انتخاب نيكولاس مادورو رئيسا للجمهورية في فنزويلا وقال، ان هذا الانتصار الكبير تاكيد جديد علي القيادة الناجحة لدعاة العدالة والحرية والاستقلال في اميركا اللاتينية وفي طليعتهم الفقيد هوغو تشافيز في فنزويلا ومنطقة اميركا اللاتينية وانحاء العالم.

واضاف الرئیس احمدی نجاد فی برقیة التهنئة التی وجهها الي مادورو الیوم الاثنین، ان الشعب الفنزویلی بانتخابه هذا اذ اكد مرة اخري علي ضرورة مواصلة الثورة البولیفاریة، فقد شدد ایضا علي المطالب التاریخیة لجمیع الشعوب الداعیة للعدالة فی العالم فی استمرار مسیرة التنمیة الاجتماعیة والاقتصادیة والعلمیة والثقافیة لبناء بلاد مستقلة وعامرة ومعتمدة علي الطاقات والقدرات الوطنیة.

واعتبر رئیس الجمهوریة، انتخاب مادورو بانه یحظي باهمیة مضاعفة فی استمرار الحركة البناءة فی مسار ارساء نظام جدید وعادل علي الصعید الدولی نظرا لدور ومكانة فنزویلا المؤثرة فی حركة شعوب العالم الداعیة للعدالة والحریة.

واكد الرئیس احمدی نجاد علي الدعم للرئیس الفنزویلی المنتخب، معلنا استعداد الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة للمزید من تعزیز التعاون مع جمهوریة فنزویلا البولیفاریة 'وآمل فی ظل الایمان والارادة المشتركة وفی ظل الاستفادة من الطاقات العالیة للبلدین، ان نشهد اكثر فاكثر التحقیق الكامل للاهداف المشتركة علي مستوي المنطقة والصعید الدولی'.

واعرب عن ثقته بان جمیع المشاركین فی الانتخابات والشعب الفنزویلی العظیم قد اثبتوا بانتخابهم هذا وفاءهم وایمانهم العمیق بالاهداف الانسانیة والثوریة السامیة للرئیس الفقید هوغو تشافیز.

انتهي ** 2342