لا يمكن لاي قوة ان تمس بالعلاقات بين الشعوب

طهران / 16 نيسان/ابريل/ارنا- اكد رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد علي اهمية تعزيز العلاقات بين الدول والشعوب المستقلة وقال انه لو وقفت الشعوب المستقلة مثل ايران والنيجر جنبا الي جنب، فان طاقات كبيرة ستتبلور وعندها لا يمكن لاي قوة ان تمس بالعلاقات بين الشعوب.

ووصف الرئیس احمدی نجاد الیوم الثلاثاء خلال لقائه رئیس برلمان النیجر، العلاقات بین البلدین والشعبین بالاخویة والمتنامیة.

وصرح بان ایران والنیجر تربطهما علاقات اخویة وبامكانهما التعاون جنبا الی جنب بشكل مفید وبناء بخصوص القضایا المختلفة.

واكد رئیس الجمهوریة علی ضرورة تطویر العلاقات بین البلدین فی مختلف المجالات الاقتصادیة والتجاریة، وقال ان العراقیل حتي وان كانت كبیرة ستزول بسهولة فیما لو تعاون البلدان فی مجال الاعمار والبناء والتطور الثنائی .

واكد الرئیس الایرانی استعداد الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لوضع خبراتها فی مختلف المجالات بتصرف شعب النیجر.

واشار الی القیود التی یضعها الاعداء فی مسار تقدم الدول المستقلة، وقال ان الاعداء لا یریدون علاقات طیبة بین الاشقاء ویحاولون باستمرار وضع المخططات والمؤامرات ونشر الاعلام السیئ لكن ارادة الشعوب والحكومات ستنتصر علی مؤامرات الاعداء.

من جانبه اشاد رئیس برلمان النیجر بجهود الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی تحقیق التطور والوحدة والتضامن بین الدول الاسلامیة، وقال ان النیجر تولی اهمیة ومكانة خاصة للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی القضایا الاقلیمیة والدولیة.

واكد حما آمادو ان النیجر تدعم وبشكل كامل ثبات ونضال الرئیس احمدی نجاد والشعب الایرانی فی نیل الاستقلال فی كافة المجالات واقرار الحقوق المشروعة.

واعرب رئیس برلمان النیجرعن امله بان تتحلي كل الدول الاعضاء فی منظمة التعاون الاسلامی بهذه الشجاعة التی لدي الشعب الایرانی، متمنیا التقدم والنصر لایران فی صمودها ومقاومتها فی مواجهة القوي المتغطرسة.

انتهي** 2344 ** 2342