١٦‏/٠٤‏/٢٠١٣ ٦:٠٥ م
رمز الخبر: 80616985
٠ Persons
ايران تدين تفجيرات بوسطن وتعرب عن تعاطفها مع اسر الضحايا

طهران/16 نيسان/ابريل- دان المتحدث باسم الخارجية الايرانية رامين مهمانبرست، تفجيرات بوسطن وعبر عن تعاطفه مع اسر الضحايا، وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدين بشدة اي اجراء يؤدي الي تعريض ارواح الناس الابرياء للخطر.

واضاف مهمانبرست الیوم الثلاثاء فی تصریح لارنا، ان الكل تأثر لوقوع هذا الحادث الذي ادي الی مقتل واصابة عدد من اهالی مدینة بوسطن.

وعبر المتحدث باسم الخارجیة عن اعتقاده بانه علی كل الحكومات ان تسعي لارساء الاستقرار والامن لكل شعوب العالم.

واكد مهمانبرست علی ضرورة اجتثاث جذور التطرف والاعمال الارهابیة فی كل بقعة من بقاع العالم واحلال السلام والامن فی العالم كله وقال انه لا فرق فی ای منطقة تحدث مثل هذه الاعمال بل ینبغی الحد من انتشارها.

وقال انه لا ینبغی ابدا تبریر حدوث ای حركة متطرفة، موضحا بان علي كل الشعوب ان تتصدي لمثل هذه الحركات فی ای منطقة یتعرض الناس فیها للخطر وان لا یسمحوا بانتشار مثل هذه الظواهر.

واشار مهمانبرست الی انتشار استخدام الاسلحة فی امریكا والاجراءات التی تعرض الشعب الامریكی للخطر، وقال انه یتعین كشف مصادر هذا الموضوع والتصدی له ونعتقد بان اعطاء حریة العمل للمجموعات المختلفة لا ینبغی ان یفضی الی تهدید ارواح الابریاء والعزل.

وصرح المتحدث باسم الخارجیة بان فسح المجال امام المجموعات الارهابیة بممارسة نشاطاتها وشطب هذه المجموعات من قائمة المجموعات الارهابیة بذریعة الحریة سیؤدی الی انعدام الاستقرار.

وكان انفجاران قد وقعا فی ختام سباق ماراثون فی مدینة بوسطن الأمیركیة یوم امس، ما أدي إلي مقتل عدائین اثنین وجرح اكثر من مئة آخرین.

انتهي** 2344 ** 2342