١٦‏/٠٤‏/٢٠١٣ ٧:٥٢ م
رمز الخبر: 80617190
٠ Persons
الإسلاميون بمصر يستعدون لمواجهة 'الثورة المضادة' بالقوة

القاهرة/16 نيسان/أبريل/ارنا- أثار قرار إخلاء سبيل الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك، في قضية قتل المتظاهرين، ردود افعال واسعة في أوساط الإسلاميين بمصر.

فقد طالبت الهیئة الشرعیة للحقوق والإصلاح، القوی الإسلامیة بالاستعداد لمواجهة ما وصفته بـ'الإنقلاب' علی الثورة حفظا لدماء الشهداء وتصحیح المسار بعد القرار الصادر بإخلاء سبیل مبارك، بینما كشف أحد شباب جماعة الإخوان المسلمن عن وجود محاولات من قبل المهندس خیرت الشاطر، نائب مرشد الجماعة، لاقناع مشایخ الهیئة الشرعیة لتنظیم ملیونیة إسلامیة ضد قرار خروج مبارك وحشد أعداد كبیرة .

وذكرت الهیئة فی بیان لها الیوم صادر مساء أمس الاول، عقب إجتماع عقدته لمناقشة رؤی كافة الأطراف الإسلامیة حول صدور قرار بإخلاء سبیل مبارك، إنها تتابع ببالغ القلق أحكامًا تصدر بإخلاء سبیل الطاغیة الذی قامت الثورة علیه وسعت الأمة بجمیع فصائلها إلي تقویض نظامه الفاسد، مشیرة إلی أن ذلك الأمر یستدعی حضور كل القوي الإسلامیة والوطنیة فی مشهد حمایة هذه الثورة المباركة.

وأضافت : إن الهیئة الشرعیة تدعو جمیع القوي الإسلامیة إلي أن تكون علي أهبة الاستعداد لمواجهة الانقلاب علي الثورة بحسم وقوة، تصحیحًا للمسار، وحفظًا لدماء الشهداء والثوار.

وتابعت: لیعلم أعداء الثورة فی الداخل والخارج أن الأمة عند استشعار الخطر سوف یعدو صفها ملتحمًا قویًا بما لا یسمح معه أن تعود مصر إلي الوراء مطالبة الرئیس الشرعی والنیابة العامة بحمایة ثورة المصریین، والخلاص من رؤوس الفتنة والفساد والاستبداد مضیفة : علی جموع الشعب المصری الأبی أن یقوم بواجبه فی حفظ مكتسبات الثورة فی هذه الأزمات الحرجة .

وقالت مصادر إن الاجتماع دار حول إمكانیة تنظیم فعالیات جماهیریة حاشدة خلال الایام المقبلة تضم المنتمین لكافة التیارات الاسلامیة .

وأضاف المصدر: تطرق مشایخ الهیئة الشرعیة إلی المخاطر التی قد تحدث نتیجة خروج مبارك من السجن وتحدید الآلیات التی یمكن من خلالها مواجهتها مؤكدا أن الاسلامیین سیتحدون لمواجهة أی محاولة لنظام مبارك لعودة مرة آخری إلی المشهد السیاسی .

وأشار إلی أن المهندس خیرت الشاطر طالب مشایخ الشرعیة بدراسة مقترح تنظیم ملیوینة جماهیریة حاشد بمیدان النهضة امام جامعة القاهرة او العودة إلی میدان التحریر مرة آخری حال عدم قدرتهم مواجهة خروج مبارك من النواحی القانونیة، موضحا أن هناك محاولات جدیة من الشیخ سعید عبد العظیم عضو الهیئة الشرعیة للم شمل الاسلامیین خلال المرحلة المقبلة وإنهاء الخلافات لمواجهة المخاطر التی تهدد الاسلامین من ناحیة وتهدد الثورة من ناحیة آخری علی حد وصف المصدر.

فی سیاق متصل هاجم الشیخ وجدي غنیم ، الداعیة السلفي ، مؤسسة القضاء والمجلس العسكري واتهمهما' بانهم مؤسسات فاسدة وهي المتسببة في الاحداث الان والقضاء هو المتسبب في البراءات لرموز النظام السابق'.

ودعا غنیم في فیدیو له عبر صفحته الشخصیة 'فیس بوك' :' الي النزول یوم الجمعة القادمة لاعلان ثورة جدیدة ضد مؤسسة القضاء' مؤكدا 'ان الثورة السابقة كانت ضد الشرطة وضد المخلوع مبارك والثورة الثانیة ستكون ضد القضاء'.

انتهی ** 2276 ** 2342