سوريا ستؤدي دورها في تطورات المنطقة بمكانة اقوي مستقبلا

طهران/16 نيسان/ابريل/ارنا اعرب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشوري الاسلامي علاء الدين بروجردي عن ثقته بان سوريا ستؤدي دورها في تطورات المنطقة بمكانة اقوي مستقبلا.

وقال بروجردی الیوم الثلاثاء خلال لقائه السفیر السوری الجدید فی طهران عدنان محمود، ان مقاومة وصمود الشعب والحكومة السوریة فی مواجهة ضغوط القوي العالمیة، سیضمن بقاء سوریا صامدة امام اطماع القوي الاجنبیة.

واكد علی استمرار دعم الحكومة والشعب الایرانی الواسع للشعب والقیادة السوریة فی مواجهتهما لمؤامرات القوي الاجنبیة.

واشار رئیس لجنة الامن القومی والسیاسة الخارجیة فی مجلس الشوری الاسلامی الی صمود الحكومة والشعب السوری امام الهجمات الارهابیة الخارجیة ومؤامرات القوي الاستكباریة، وقال ان سوریا حكومة وشعبا ستخرج منتصرة ومرفوعة الراس من الازمة الحالیة وسوف لن تسمح للمؤامرات الاجنبیة بالمساس باستقلالها وسیادتها الوطنیة.

واضاف بروجردی، ان الشعب الایرانی یشعر بالمسؤولیة تجاه التطورات فی سوریا باعتباره بلدا صدیقا وشقیقا وفی الخط الامامی للمقاومة ضد الكیان الصهیونی.

من جانبه اشار السفیر السوری فی طهران خلال اللقاء الي مواقف الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة تجاه الازمة السوریة، وقال ان ایران وسوریا، كانتا علي الدوام حلیفتان فی محور المقاومة ضد العدو المشترك، ویتعین علیهما تطویر تعاونهما فی كافة المجالات لتعزیز هذا المحور.

واشار عدنان محمود الی النجاحات التی حققتها سوریا حكومة وشعبا فی التصدی للمجموعات الارهابیة، وقال ان التطورات الحالیة فی سوریا جعلت دول المنطقة والعالم تعید النظر فی وجهات نظرها تجاه القضایا فی سوریا، وان تعرّف هذه التطورات سوریا كبلد قوی فی الداخل والخارج.

ووصف منح مقعد سوریا فی الجامعة العربیة بانه مؤامرة امریكیة لاضعاف محور المقاومة ضد الكیان الصهیونی، وقال ان الهدف من اجراءات الغرب وحلفائهم بالمنطقة هو ضرب استقلال وسیادة سوریا واضعاف اقتصادها وعزلها سیاسیا ودولیا لتمریر مصالحهم فی المنطقة.

انتهي** 2344 ** 2342