مساعد وزير الخارجية يحذرالمنامه من مواصله اتهاماتها الفارغه ضد طهران

طهران 17 نيسان / ابريل - اعتبر مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية حسين امير عبد اللهيان السيناريو البحريني الجديد في الصاق الاتهامات ضد ايران بانه مكرر وعار عن الصحة تماما ، محذرا في الوقت نفسه من مواصله المنامه في توجيه الاتهامات التي لا اساس لها ضد طهران .

و رفض عبد اللهیان فی تصریح له الیوم الاربعاء اتهامات وزارة الخارجیة البحرینیة ضد ایران ،‌ معربا عن اسفه لاستمرار المجازر وقمع ابناء الشعب البحرینی و قال : ان حكام البحرین یعلمون جیدا بانه لو ارادت الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة التدخل ولو بشكل طفیف فی هذا البلد لكان الوضع بشكل آخر ، الا ان طهران تلتزم بقوة بمبدأ عدم التدخل فی شؤون البلدان و من ضمنها البحرین.

واضاف : ان الشعب البحرینی قام خلال العامین الماضیین بمتابعة مطالبه بشكل سلمی ودیمقراطی وان ما یجری فی البحرین شأن داخلی بحت و ناجم عن وقف مسیرة الاصلاحات و التمییز و عدم المساواه و انتهاك سافر لحقوق الانسان .

و دعا مساعد وزیر الخارجیة الایرانی المجتمع الدولی الی ابداء ردود فعل اكثر من الماضی حیال استخدام الغازات الكیمیاویة القاتلة و استهداف ابناء الشعب البحرینی من خلال اطلاق الرصاص بشكل مباشر والذی ادي حتی الان الي استشهاد و اصابة المئات من الاشخاص.

و اعرب عبد اللهیان عن اسفه من قیام الحكومة البحرینیة بتوجیه الاتهامات الی ایران ، معتبرا ان الحل فی هذا البلد كسوریا یكمن فقط تحقیقه عبر السبل السیاسیة و الحوار المؤثر و الوطنی الشامل و الاهتمام بمطالب الشعب المشروعة.

1462 **1548