١٧‏/٠٤‏/٢٠١٣ ١٢:٢٤ م
رمز الخبر: 80618036
٠ Persons
ميشال عون يرفض 'الحكومة الحيادية' ويعتبرها غير دستوية

بيروت/ 17 نيسان/ أبريل – أعلن رئيس تكتل 'التغيير والاصلاح' في البرلمان اللبناني النائب ميشال عون رفضه لطروحات تشكيل 'حكومة حيادية' أو 'حكومة خفيفة' التي يتحدث عنها الرئيس المكلف تشكيل الحكومة الجديدة تمام سلام، متسائلاً عن معني 'الحكومة الحيادية'، مشدداً علي أن هكذا حكومة 'أمر غير دستوري'.

وأكد فی تصریح أدلي به مساء أمس عقب الاجتماع الأسبوعی لتكتل 'التغییر والاصلاح' أن 'الحكومة الحیادیة غیر دستوریة'، وقال: 'لا نرید عرقلة تألیف الحكومة لكن لا یمكن ان تكون مؤلفة ضد الدستور، هناك مبادئ یجهلونها عندما یتحدثون عن الحكومة وتألیفها والكلام عن حكومة حیادیة أمر غیر دستوری،' متسائلاً 'كیف سنشارك بالسلطة نحن ممثلو الشعب اللبنانی؟'.

وأضاف العماد عون: 'أسمع الكثیر من المطالب التی تستهدفنا حول تشكیل الحكومة لكن حكومة خفیفة كالتی یفكرون بها لا تحمل ثقل العماد عون'.

واستغرب عون كیف تكون الاستشارات النیابیة التی یجریها رئیس الجمهوریة فی شأن التكلیف بتشكیل الحكومة ملزمة له، ولا تكون الاستشارات النیابیة التی یجریها الرئیس المكلف ملزمة، وسأل: 'هل یعنی ذلك أنه یمكن لرئیس الحكومة تشكیل الحكومة كما یشاء بغض النظر عن آراء النواب المنتخبین من الشعب؟ من أین أتي بهذه الصلاحیة؟ له الحق فی إعداد المراسیم بعد الاستشارات، ولكن ما هو المرتكز الذی علي أساسه یقوم بإعداد مراسیم تعیین الوزراء إن لم یكن هناك أی قیمة للاستشارات مع النواب؟'.

وأعلن عون معارضته لما أعلنه رئیسا الجمهوریة میشال سلیمان والحكومة المكلف تمام سلام عن تشكیل حكومة من غیر المرشحین لمجلس النواب، مشدداً علي أنه لا یحق لهما وفقاً للدستور 'أن یحددا من یمكنه الترشح ومن لا یمكنه ذلك'.

وأكد عون أن نواب تكتله 'منفتحون للبحث بقانون انتخابی منصف وعادل یؤمن للطوائف المسیحیة المناصفة مع المسلمین.

انتهي **2080**1548