برنامج ايران الصاروخي ياتي في اطار استراتيجية ايران الدفاعية

طهران/17 نيسان/ابريل/ارنا- قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية في معرض رده علي بيان وزراء خارجية دول مجموعة الثماني، ان برنامج ايران الصاروخي ياتي في اطار استراتيجية ايران الدفاعية وللدفاع المشروع عن السيادة الوطنية والتراب الايراني ولا يشكل تهديدا لاي بلد.

واضاف رامین مهمانبرست بخصوص برنامج ایران النووی، انه وكما اعلنت طهران فی العدید من المناسبات فان برنامج الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة النووی للاغراض السلمیة تماما ویخضع لاشراف الوكالة الدولیة للطاقة الذریة ولایمكن ان یكون مبعث قلق ابدا.

وصرح المتحدث باسم الخارجیة الایرانیة انه وفی هذا الاطار فان ایران شاركت فی اجتماع الماتا 2 بشكل بناء وفاعل وقدمت مقترحاتها، وكما اعلنت السیدة اشتون فی ختام المحادثات، انه یتعین الان علی ممثلی 5+1 ان یبحثوا هذه المقترحات فی عواصم بلدانهم وان یعلنوا وجهات نظرهم.

واكد مهمانبرست قائلا: لذا فان رد وكیفیة توجه مجموعة 5+1 سیكشف مسالة هل انهم یسعون الی محادثات حقیقیة بهدف تسویة القضایا بشكل حاسم وفقا للحقوق الدولیة ام انهم یسعون الی تمریر اهداف اخري.

وقال المتحدث باسم الخارجیة، ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة باعتبارها حكومة دینیة تستند علی مطالیب وارادة الشعب فانها متمسكة بالتزاماتها الدولیة فی مجال حقوق الانسان المرتكز علی الشریعة الاسلامیة السامیة، وان استخدام حقوق الانسان كاداة لتمریر اغراض سیاسیة یتعارض مع هدف وجوهر حقوق الانسان.

واكد مهمانبرست انه من المؤسف ان الدول التی تعمل علی تخزین الاسلحة النوویة واسلحة الدمار الشامل وتسعي الي تقدیم الدعم الشامل لكل اشكال الارهاب وتعتمد معاییر متناقضة وسلوكا یتنافي مع حقوق الانسان وتستخدام سیاسة التهدید والحظر علی الصعید الدولی وتعتبر المصدر الاساسی لانعدام الامن العالمی واهدار حقوق الشعوب، تدعی بانها تعمل علی ارساء السلام والامن ورعایة حقوق الانسان وتستهزئ بمشاعر وضمیر المجتمع الانسانی.

انتهي** 2344 ** 2342