اعداء العراق يسعون لاشعال فتيل الفتنة الطائفية فيه

طهران/18 نيسان/ابريل/ارنا قال رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني بان اعداء العراق يسعون لبث الفرقة واشعال فتيل الفتنة الطائفية في العراق، مؤكدا ضرورة ترسيخ الوحدة والتلاحم بين المجموعات والفئات السياسية والقومية في العراق.

واشار لاریجانی خلال استقباله الیوم الخمیس بطهران عضو مجلس النواب العراقی احمد الجلبی، الی دور المرجعیة الدینیة فی الحد من الاختلافات والمحافظة علی سیادة العراق، وقال ان دور المرجعیة الشیعیة فی العراق خلال السنوات الاخیرة كان بارزا جدا ومهما فی اجتیاز العراق للمراحل الصعبة والازمات السیاسیة والامنیة.

ووصف رئیس مجلس الشوري الاسلامی، المرجعیة الدینیة فی العراق بانها ثروة قیمة جدا لحفظ سمو وعزة واستقلال العراق.

واشار لاریجانی الی سیاسة الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة المبدئیة فی دعم امن واستقرار وسیادة العراق الوطنیة، وقال ان مجلس الشوري الاسلامی یدعم ای اجراء یسهم فی تطویر وتعزیز العلاقات الودیة والاخویة بین البلدین فی كافة المجالات.

من جانبه اكد عضو مجلس النواب العراقی احمد الجلبی خلال اللقاء علی الدور المهم لایران فی دعم مسیرة التطور والاستقرار فی العراق خلال السنوات الاخیرة، وقال ان كل الطوائف والحكومة والشعب فی العراق، یؤكدون علي ضرورة تنمیة التعاون الوثیق والودی بین البلدین .

واشار الجلبی الی التطورات فی سوریة، وقال ان توسیع رقعة انعدام الامن وعدم الاستقرار یشكل خطرا علی امن واستقرار كافة دول المنطقة.

كما وصف النائب العراقی احمد الجلبی، دور المرجعیة الدینیة فی التطورات بالعراق وتخطی المشاكل والازمات بالمهم جدا وقال ان المرجعیة الشیعیة بالعراق اكدت وباستمرار علی وحدة وتلاحم وحل مشاكل الشعب العراقی.

انتهي** 2344 ** 2342