المقاومة لن تقبل بأن تدخل المؤامرة عبر سوريا إلي لبنان

بيروت/ 19 نيسان/ أبريل / إرنا – أعلن عضو كتلة 'الوفاء للمقاومة' التي تضم نواب حزب الله في البرلمان اللبناني النائب نوار الساحلي، أن المقاومة 'لن تقبل بأن تدخل المؤامرة عبر سوريا إلي لبنان'. مشيراً إلي حق اللبنانيين في الدفاع عن قراهم وممتلكاتهم من الهجمات التي تشنها العصابات الإرهابية المسلحة في سوريا.

ولفت النائب الساحلی فی كلمة خلال احتفال تأبینی فی بلدة الكواخ فی قضاء الهرمل بشرق لبنان أمس إلي أنّ الصواریخ التی أطلقتها المجموعات المسلحة فی سوریا باتجاه لبنان الأحد الماضی، سقطت داخل الأراضی اللبنانیة فی القصر وحوش السید علی والناصریة (شمال شرق لبنان، وأدت إلي سقوط شهیدین و 6 جرحي) ولیس فی الأراضی المحاذیة للحدود، كما زعم البعض'، متسائلاً: 'هل بإطلاق الصواریخ وقتل الشباب فی بلداتنا یحصل هؤلاء المسلحون علي الحریة والدیمقراطیة؟'.

وشدد النائب الساحلی علي أنّ ما یحصل فی سوریا إنما هو 'مؤامرة علي المنطقة وعلي خط المقاومة والممانعة وعلي النظام الذی دعم المقاومة فی فلسطین والعراق لأنه لم یرضخ للإرادة الأمیركیة'.

انتهي **2080** 1718