أي اجراء عسكري للكيان الصهيوني ضد ايران سيكون خطأه الاول والاخير

طهران/24نيسان/ابريل- اكد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الايرانية العميد احمد وحيدي بان اي اجراء عسكري يقوم به الكيان الصهيوني ضد ايران سيكون خطأه الاول والاخير 'لان ايران المقتدرة سوف لن تمنحهم الفرصة للرد'.

واشار العمید وحیدی فی تصریح له الیوم الاربعاء فی اصفهان وسط البلاد، الي التصریحات الاخیرة لوزیر الدفاع الامیركی فی ان الخیار العسكری تجاه ایران لازال مطروحا، قائلا: ان تهدیدات امیركا والكیان الصهیونی لا قیمة لها وهی فی الوقت ذاته تشیر الي نزعتهم العدوانیة وتفضح مزاعمهم الكاذبة والخادعة.

واعرب وزیر الدفاع الایرانی عن اسفه لامساك اللوبی الصهیونی بمقود الاستراتیجیة العسكریة الامیركیة وقال، انه علي قادة امیركا العمل لحل مشاكل وازمات الشعب الامیركی بدلا عن توجیه مثل هذه التهدیدات المناهضة للبشریة والداعیة للحرب والافتخار بمنح السلاح مدفوع الثمن من اموال الشعب الامیركی للكیان الصهیونی المجرم الذی لا سوابق له سوي الاحتلال والمجازر واشعال نیران الحروب وممارسة الارهاب والاغتیال.

واكد العمید وحیدی فی جانب اخر من تصریحه ضرورة المشاركة القصوي فی الانتخابات الرئاسیة والمجالس البلدیة القادمة فی البلاد لتشكل ردا حازما من الشعب الایرانی علي الضغوط والتهدیدات والحظر المفروض من قبل الاعداء واضاف، ان مثل هذه المشاركة ستحبط مخططات الاعداء البغیضة.

انتهی**2018 ** 2342