العدو الصهيوني يعلن إسقاط طائرة بدون طيار ويتهم حزب الله بإرسالها

بيروت/ 25 نيسان / أبريل / إرنا – أعلنت سلطات الاحتلال الصهيوني أن سلاح الجو التابع لها أسقط طائرة استطلاع من دون طيار قبالة ساحل مدينة حيفا في شمال فلسطين المحتلة، بعد ظهر اليوم الخميس، زاعمة أنها انطلقت من لبنان، ومتهمة حزب الله بإرسالها.

ونقلت الإذاعة الصهیونیة العامة عن قائد سلاح الطیران الصهیونی أمیر إیشل، أنه أصدر التعلیمات بإسقاط الطائرة، بعد التأكد من انها لا تعود لسلاح الجو أو لأی جهة صدیقة'.

وقالت الإذاعة: إن 'طائرة مقاتلة من سلاح الجو من طراز اف – 16 قامت بإسقاط طائرة صغیرة بدون طیار حاولت اختراق المجال الجوی الاسرائیلی (الفلسطینی) من لبنان بعد ظهر الیوم. مشیرة إلي أن المقاتلة الصهیونیة أطلقت صاروخ جو أرض، باتجاه الطائرة وأسقطتها فی البحر علي بعد حوالی 6 امیال بحریة من سواحل حیفا من ارتفاع حوالی 6000 قدم'.

وعلق رئیس الوزراء الصهیونی بنیامین نتنیاهو علي الحادث بقوله: إنه ینظر 'ببالغ الخطورة الي هذه المحاولة لاختراق حدودنا، وسنواصل العمل من اجل الدفاع عن مواطنی اسرائیل' (علي حد تعبیره).

وكان نتنیاهو صرح قبل الاعلان عن إسقاط الطائرة بان 'إسرائیل تتابع بقلق وباهتمام تطورات الاحداث فی سوریا ولبنان'. معتبراً أن 'سوریا تتصدع وان لبنان لیس مستقراً، وأن كلا البلدین یشكلان تهدیدا لا یستهان به'، معلناً 'أن اسرائیل تستعد للتعامل مع كل تهدید من سوریا ولبنان فی البحر والبر والجو'.

وذكرت وسائل الإعلام الصهیونیة أن نتانیاهو كان علي متن مروحیة متجهة الي شمال فلسطین المحتلة للمشاركة فی احتفال لم تحدده، وقت رصد الطائرة، وقامت مروحیته بهبوط اضطراری بطلب من الاجهزة الامنیة، إلي حین تم اعتراض الطائرة.

واتهم نائب وزیر الحرب الصهیونی دانی دانون حزب الله بإرسال الطائرة، وقال: إن 'هذه محاولة جدیدة من حزب الله لإرسال طائرة دون طیار إلي أجواء إسرائیل' (فلسطین المحتلة).

وأعلن المتحدث باسم القوات الدولیة العاملة فی جنوب لبنان 'الیونیفیل'، أن هذه القوات لم ترصد طائرة الاستطلاع لدي عبورها من لبنان وإنما علمت بالحادث من خلال وسائل الاعلام، وهی تتحقق من هذه المعلومات، ما یدحض مزاعم العدو الصهیونی بأنها كانت قادمة من لبنان.

انتهي **2080** 2342