بوغدانوف أبلغ المسؤولين في لبنان: إيران سوريا حزب الله خط أحمر لا تقربوهم

بيروت/ 27 نيسان/ أبريل – ذكر موقع 'الخبر برس' اللبناني أن مبعوث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلي الشرق الأوسط - نائب وزير خارجية روسيا الاتحادية ميخائيل بوغدانوف، أبلغ المسؤولين اللبنانيين الذين التقاهم خلال زيارته المستمرة لبنان، أن روسيا لا تقبل بالتآمر علي حلفائها الجمهورية الإسلامية الإيرانية وسوريا وحزب الله، وضربهم، فهم بالنسبة لها 'خط أحمر فلا تقربوهم'.

و وصف الموقع فی تقریر نشره الیوم السبت زیارة بوغدانوف للبنان بأنها 'علي قدر كبیر من الأهمیة'، موضحاً أن روسیا وجهت من خلالها إشارات و رسائل كبري إلي الولایات المتحدة الأمیركیة وعدة دول غیرها، مؤكداً 'أن بعض المسؤولین فی لبنان لیسوا سوي تفصیل بالسیاسة الخارجیة لروسیا، لاسیما من یأخذ أمیركا الأب الروحی لسیاساته'.

ونقل 'الخبر برس' عن بوغدانوف قولهم للمسؤولین اللبنانیین: 'إلي أین أنتم ذاهبون.. لا تظنوا أن أمیركا هی من یحكم العالم، الیوم روسیا ومعها حلفائها وعلي رأسهم الصین هم الشریك الأساس فی إدارة اللعبة العالمیة.. عادت روسیا قویة وبدأت تتحكم ببعض خیوط المنطقة، وتنسج الأمور بالشراكة والتسویات مع أمیركا التی لم یعد باستطاعتها تجاوز العملاق الروسی، فروسیا عادت أقوي حتي من أیام الاتحاد السوفیاتی.. العملاقان بوتین ومیدفیدیف أعادا لروسیا دورها الریادی وعلي كل من یرید المشاركة فی اللعبة السیاسیة أن یحسب حسابها'.

وأضاف بوغدانوف بحسب الموقع: 'لا تقبل روسیا بالتآمر علي حلفائها وضربهم.. إیران سوریة حزب الله خط أحمر لا تقربوهم.. لا نتدخل فی السیاسات الداخلیة.. لا شأن لنا فی تشكیل الحكومات وإجراء الانتخابات نعطی نصائحنا ونبدی رأینا دبلوماسیاً دون تتدخل، ونحافظ علي استقلال وسیادة البلدان وحق الشعوب ونؤید الحوار بین أبناء البلد الواحد'، مشیراً إلي أن عبارة 'لا تقربوا من حلفائنا'، أسمعها بوغدانوف للبعض فی لبنان.

وأشار الموقع إلي أن الدبلوماسی الروسی حدد للمسؤولین اللبنانیین خطوطاً حمراء، 'لكی یوصلها هؤلاء إلي أعداء روسیا وحلفاء الولایات المتحدة الأمیركیة'.

ونقل عن مصادر مطلعة علي زیارة بوغدانوف قولها: 'إن روسیا وجهت رسالة قویة للولایات المتحدة، لتقف عند حدودها من استباحة الأوطان، لست وحدك فی المنطقة نحن موجدون، وزیارة الروس للبنان هی رسالة لأمیركا، بأن لنا حلفاء هنا ولیس فقط أنت لدیك حلفاء، لن نسمح لك بالسیطرة علي لبنان وإدارة اللعبة وضرب حلفائنا وإشعال الحرب هنا أیضا، لن نسمح لك بضرب سوریا عبر لبنان'.

وأشارت هذه المصادر إلي أن من جملة ما حدده بوغدانوف من خطوط حمر روسیة فی لبنان، 'أن سوریا خط أحمر یمنع ضربها، وغیر مقبول إدخال مال وسلاح إلي الإرهابیین فی سوریا عبر الأراضی اللبنانیة، فالقانون الدولی یحرم ذلك.. علي لبنان أن لا ینقل ما یحدث فی سوریا إلي لبنان فهذا یشعل حرب لبنانیة وهو غیر مقبول.. حزب الله فی لبنان خط أحمر یجب أن لا یعتدی علیه أحد وأن یحافظ علیه كمكون أساسی فی الساحة اللبنانیة فهو لدیه شعبیة كبیرة ویحترم القوانین اللبنانیة ولم یعتد علي أحد ویحارب من یحتل لبنان، وموضوع سلاحه یحل بالتفاهم والحوار بین اللبنانیین وعندما لا یعود هناك حاجة له، فالقانون الدولی یسمح بالمقاومة بوجه الاحتلال'.

وقالت المصادر: إن 'لقاء بوغدانوف – حزب الله كان علي قدر كبیر من الأهمیة، ویرسل عدة رسائل لعدة جهات، أهمها أن حزب الله شریك أساسی فی لبنان، وحلیف أساسی لروسیا تجمعها به محبة الشعبین اللبنانی والروسی المتبادلة لروسیا وحزب الله، وهو خط احمر لن تتخلي روسیا عنها كحلیف ولن تسمح بضربه'.

انتهي **2080**1548