بوشهر/28نيسان/ابريل- اكد امين مؤتمر اليوم الوطني للخليج الفارسي غلام حسين زارعي بان اسم الخليج الفارسي حقيقة تاريخية مؤكدة بحيث ان دراسة الوثائق الموجودة في الدول العربية نفسها تؤكد علي صحتها.

واضاف زارعی الیوم الاحد فی حدیث مع مراسل ارنا ان الاستكبار یلجا الی ادوات بین الحین والاخر لاثارة التفرقة والتوتر فی المنطقة ومن ضمنها تحریف اسم الخلیج الفارسی.

واكد ان الهدف الرئیسی للاستكبار العالمی من وراء القیام بمثل هذه الاجراءات هو الحیلولة دون التلاحم والتضامن بین المسلمین فی المنطقة.

وشدد القول، انه بناء علي ذلك یجب الاستفادة من كافة الطاقات والتعاون بین القطاعات لتكریم الیوم الوطنی للخلیج الفارسی كی یتم الحفاظ علی هذه الحقیقة التاریخیة وصونها.

وصرح بان صون اسم الخلیج الفارسی یعتبر جزءا من المصالح الوطنیة للبلاد.

واوضح انه سیتم افتتاح معرض للكتاب والوثائق المتعلقة بالخلیج الفارسی وتدشین متحف التجارة والملاحة وافتتاح الامانة العامة للجنة الدائمیة لموتمر الخلیج الفارسی فی بوشهر/ جنوب /.

واضاف انه سیتم تشكیل سلسلة بشریة علی طول ضفاف الخلیج الفارسی واستعراض القطعات البحریة ونثر الزهور وسینطلق الموتمر فی مدینة بوشهر بحضور مسؤولین سیاسیین وعسكریین وعدد من الباحثین الاجانب یوم 30 نیسان /ابریل الحالی.

واكد ان هذه الفعالیات ستلعب دورا هاما فی اثبات احقیة الاسم التاریخی للخلیج الفارسی.

وقد تم تسجیل یوم 30 نیسان/ابریل فی كل عام بعنوان یوم الخلیج الفارسی فی التقویم الوطنی.

انتهی**2018 ** 2342