ايران لن تالو جهدا عن تقديم اي مساعدة لاعادة الامن والاستقرار الي سوريا

طهران / 28 نيسان / ابريل /ارنا- اكد رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الايرانية السورية علاء الدين بروجردي في مجلس الشوري الاسلامي بان ايران صديق حقيقي لسوريا وقال، اننا وبكل وجودنا ندرك مشاكل الشعب السوري اليوم وسوف لن نالو جهدا عن تقديم اي مساعدة ممكنة لاعادة الامن والاستقرار الي سوريا.

واعرب بروجردی خلال استقباله الیوم الاحد السفیر السوری الجدید فی طهران عدنان محمود، عن سروره لزیارته الاخیرة الي سوریا واللقاء مع رئیس الجمهوریة وعدد من كبار المسؤولین السوریین، معتبرا تلك الزیارة خطوة مهمة فی اطار تطویر التعاون البرلمانی بین البلدین.

واشار كذلك الي هزیمة اعداء سوریا فی مختلف المناطق فی سوریا خلال الایام الاخیرة واضاف، ان توجیه اتهامات كاذبة للجیش السوری بزعم استخدامه السلاح الكیمیاوی، مؤشر اخر علي عجز امیركا وحلفائها الاقلیمیین فی المواجهة مع الشعب الایرانی.

واضاف رئیس مجموعة الصداقة البرلمانیة الایرانیة السوریة فی مجلس الشوري الاسلامی، ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة اكدت منذ البدایة علي حق الشعب السوری فی تقریر مصیره بنفسه واعلنت دوما دعمها لطریق الحل السوری السوری لحل هذه الازمة.

واعرب رئیس لجنة الامن القومی والسیاسة الخارجیة فی مجلس الشوري الاسلامی عن امله بـ 'ان نشهد فی ظل الدعم من ایران والاصدقاء الحقیقیین للشعب السوری ارساء الامن والاستقرار فی سوریا قریبا'.

من جانبه اعلن السفیر السوری الجدید فی طهران ارتیاح رئیس الجمهوریة بشار الاسد وسائر المسؤولین السوریین لزیارة الوفد البرلمانی الایرانی رفیع المستوي الي دمشق اخیرا، منوها الي التاثیرات الایجابیة لهذه الزیارة فی تعزیز وتوطید العلاقات البرلمانیة بین الجانبین.

واشاد بزیارة الوفد البرلمانی الایرانی الي دمشق، وثمّن المواقف الحكیمة لقائد الثورة الاسلامیة فی دعم الشعب السوری، معتبرا الدعم اللامحدود من الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بانه مبعث فخر للحكومة والشعب السوری.

وفی جانب اخر من حدیثه ادان السفیر السوری محاولات امیركا وحلفائها الاقلیمیین والدولیین لتوفیر الارضیة للتدخل العسكری فی سوریا بذریعة التهمة الخاویة المتمثلة باستخدام السلاح الكیمیاوی ضد الشعب السوری وقال، ان هذا الامر یعتبر مؤشرا لعجزهم وضعفهم امام مقاومة الشعب السوری.

واعرب عدنان عن ثقته بعودة الامن والاستقرار الي بلاده بدعم من ایران واصدقاء سوریا الحقیقیین.

انتهي ** 2342