الجيش السوري يحبط محاولة تسلل من لبنان واستسلام كثر من 200 إرهابي في القصير

بيروت/ 29 نيسان/ أبريل – تصدت قوات الجيش السوري النظامي لمجموعة إرهابية مسلحة كبيرة حاولت التسلل من لبنان إلي الأراضي السورية في منطقة تلكلخ الواقعة في ريف حمص بالقرب من الحدود الشمالية للبنان .

وأكدت تقاریر أمنیة أن الجیش السوری اشتبك مع المجموعة الإرهابیة و أوقع فی صفوفها العدید من الإصابات بین قتیل وجریح، وأفشل محاولتها، فیما تمكن العدید من المسلحین من الفرار والتقهقر إلي داخل الأراضی اللبنانیة.

وفی سیاق متصل ذكر موقع 'الخبر برس' اللبنانی، فی تقریر له الیوم الاثنین أن أكثر من 200 عنصر من العصابات الإرهابیة المسلحة سلموا أنفسهم وأسلحتهم للجیش العربی السوری فی مناطق القصیر. حیث تدور اشتباكات متواصلة منذ عدة أیام.

وأكد 'الخبر برس' أن الجیش السوری استطاع استعادة السیطرة الكاملة علي بلدة كمام فی ریف القصیر بعد معارك كر وفر، وهو یتجه الآن نحو بلدتی السلومیة والرحمونیة فی ریف القصیر الجنوبی.

وأشار الموقع إلي أن الجیش السوری بدأ صباح الیوم الاثنین عملیة عسكریة واسعة النطاق فی حلب، وأن الرئیس السوری الدكتور بشار الأسد یتابع تفاصیل هذه العملیة التی 'ستأتی ثمارها خلال الساعات المقبلة' علي حد ما أكده الموقع.

انتهي **2080**1548