٢٩‏/٠٤‏/٢٠١٣ ٣:٤٣ م
رمز الخبر: 80635436
٠ Persons
سوريا لن تسقط

بيروت/ 29 نيسان/ أبريل / إرنا – أكد رئيس كتلة 'الوفاء للمقاومة' التي تضم نواب حزب الله في البرلمان اللبناني النائب محمد رعد أن سوريا لن تسقط طالما هناك أصدقاء شرفاء لها يفهمون بالدقة معني الصمود السوري في وجه إسرائيل'.

وقال النائب رعد فی احتفال تأبینی فی بلدة كفرملكی الجنوبیة الیوم: إن 'الذی یعتدی علي أهلنا خلف الحدود قبالة منطقة الهرمل (یقصد القري اللبنانیة الواقعة داخل سوریا) هو الذی یرید أن یستهدفنا هنا فی أقصي الجنوب قبالة العدو الإسرائیلی وهو الذی یطعننا فی الظهر حین یرید أن یحوِّل وجهتنا نحو الخلف ویصرفنا عن مواجهة العدو الإسرائیلی والتصدی لاستعداداته ولما یحیطه من تآمر وتحضیر لعدوان قد یفكر به یوما من الأیام علینا'.

وأضاف رعد: 'إننا واثقون من أن مرحلة الاعتداء الإسرائیلی علي لبنان من دون أن یقابله مواجهة تضع مصیر الكیان علي المحك، هذه المرحلة قد ولت منذ زمن، نحن دخلنا عصر الانتصارات ونواصل إنجازات هذا العصر وزمن الهزائم قد ولي، لذلك نحن حضَّرنا للعدو ما لا یحلم ولا یمكن أن یتوهمه من قدرات ومن جهوزیة سوف یشعر أن مصیره سیكون علي المحك إذا ما قام أو إذا ما ارتكب حماقة ضد أهلنا وبلدنا'.

واعتبر النائب رعد أن 'ما یؤلمنا أن یجری ما یجری من حولنا، وكأن المطلوب لیس رأس نظام، المطلوب ضرب البني التحتیة فی سوریا حتي لا تقوي أن تقوم ولو بعد خمسین عاماً لأنهم یعرفون الإمكانات التی تؤمِّن السوریین بالصمود والممانعة'.

وختم قائلاً: 'طالما هناك إرادة مقاومة فی لبنان وسوریا، سوریا لن تسقط وطالما هناك أصدقاء شرفاء لسوریا ویفهمون بالدقة معني الصمود السوری فی وجه إسرائیل لن تسقط سوریا، ستسقط أحلام المتآمرین علي سوریا، وسیبقي لبنان قویا بمقاومته بأبطاله بشعبه المضحی'.

انتهي **2080** 1718