الخارجية الايرانية تستدعي القائم باعمال السفارة النرويجية

طهران/30نيسان/ابريل- استدعت وزارة الخارجية الايرانية اليوم الاربعاء القائم باعمال السفارة النرويجية في طهران، في غياب السفير النرويجي، وذلك علي خلفية طرد عدد من الطلبة الجامعيين الايرانيين من الجامعات النرويجية.

وافاد مصدر مطلع في وزارة الخارجية الايرانية بشان بعض التقارير الواردة حول طرد عدد من الطلبة الجامعيين الايرانيين الذين يدرسون في النرويج، ان وزارة الخارجية تتابع هذه القضية واستدعت القائم باعمال السفارة النرويجية في طهران لتقديم بعض الايضاحات وجري ابلاغه استياء بلادنا حول وجهات النظر المطروحة من قبل احد افراد الشرطة النرويجية.

واضاف، ان وزارة الخارجيه طلبت ازالة اي عقبات محتملة بشان دراسة الطلبة الجامعيين الايرنيين في هذا البلد واعرب عن الامل بان يبذل المسؤولون النرويجيون المزيد من التعاون في هذا المجال.

من جانبه اعتبر القائم بالاعمال النرويجي الطلبة الجامعيين الايرانيين بانهم من افضل الطلبة الاجانب في بلاده، وقال ان هؤلاء الطلبة يقومون باثراء العلم في النرويج وان سياسة الحكومة ووزارة الخارجية النرويجية لم تتغير ازاءهم لكنه سينقل القضية الي اوسلو علي اي حال وثم سيطلع الطرف الايراني علي النتيجة.

وتم تكليف السفارة الايرانية في اوسلو بمتابعة هذه القضية.

وكانت شرطة الامن الوطني النرويجي قد اعلنت في 17 نيسان /ابريل الجاري في تصريح للتلفزة الحكومية عن طرد 64 طالبا جامعيا ايرانيا يدرسون في الفروع النووية والتقنيات الحديثة.

انتهي**2018 ** 2342