حزب الله يطالب السلطات البحرينية بالإفراج الفوري عن الشيخ علي سلمان

بيروت/ 29 كانون الأول/ ديسمبر/ إرنا – دان حزب الله بشدة اقدام السلطات البحرينية علي اعتقال الأمين العام لـ«جمعية الوفاق الوطني الإسلامية» الشيخ علي سلمان، واصفًا اعتقاله بأنه خطوة خطيرة وإساءة صارخة للشعب البحريني، مطالبًا بالإفراج عنه فورًا.

وأصدر حزب الله مساء اليوم الاثنين بيانًا تلقي مكتب وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء «إرنا» في بيروت نسخة منه جاء فيه: 'يدين حزب الله الخطوة الخطيرة التي قامت بها السلطات البحرينية والتي تمثّلت باعتقال العالم المجاهد والمناضل في مسيرة شعب البحرين نحو الحرية، أمين عام جمعية الوفاق، سماحة الشيخ علي سلمان، ويطالب حكومة النظام البحريني بالإفراج الفوري عنه ودون أي تأخير'.

أضاف البيان: 'إن حزب الله يري في هذا الإجراء التعسفي إساءة حقيقية وصارخة للشعب البحريني الناهض والذي أصر علي المطالبة بحقوقه المشروعة عبر مسار سياسي سلمي لم يحِد عنه، وبما هو مقبول ومكفول من قبل كل القوانين الدولية'.

وأكد حزب الله في بيانه 'أن فعل السلطات البحرينية المستهتر بمشاعر الأحرار في البحرين والعالم هو تأكيد علي استمرار هذا النظام في التعبير عن غضبه وانزعاجه الكبيرين من فشل الانتخابات الصُوَرية التي أجراها الشهر الحالي، والتي قاطعتها جمعية الوفاق ومعظم القوي الحيّة، كما يعبّر أيضاً عن انزعاجه من الانتخابات الديموقراطية الحاشدة التي شهدتها جمعية الوفاق الأسبوع الماضي والتي أدت إلي إعادة انتخاب الشيخ السلمان أميناً عاماً'.

وختم البيان بالقول: 'إننا، في حزب الله، نطالب الجامعة العربية والأمم المتحدة وهيئات حقوق الإنسان والضمائر الحية في العالم بالضغط علي حكومة النظام البحريني للعودة عن هذا القرار الظالم والتعسفي، وللتراجع عن تصعيدها المستمر وإجراءاتها القمعية، والعمل علي إيجاد حل سياسي للأزمة، يُرضي طموحات أبناء الشعب البحريني ويحقق التوافق الداخلي'.

واستنكر رئيس «لقاء علماء صور» في جنوب لبنان العلامة الشيخ علي ياسين اعتقال السلطات البحرينية للشيخ سلمان، وطالب في بيان بـ'تدخل الهيئات الدولية المعنية بحقوق الانسان وحرية التعبير لإطلاق سراحه في أسرع وقت كي يعود الي ممارسة حقه الطبيعي كرجل دين وكمواطن له الحق في التعبير عن رأيه'.

انتهي *(4)* 381**1463