ناطق القوات المسلحة اليمنية : الأيام الماضية كانت قاسية علي النظام السعودي

طهران - 2 حزيران - يونيو - ارنا - اكد الناطق الرسمي للقوات المسلحة اليمنية العميد الركن شرف غالب لقمان ان معنويات ابطال القوات المسلحة والامن واللجان الشعبية في اعلي مستوياتها وانهم مؤمنون بقضية الشعب اليمني في مواجهة العدوان الغاشم وافشال مخططاته، لافتا إلي أن قوي العدوان ستدفع الثمن وستتجرع مرارة الانكسار والهزائم والخزي والعار.

وقال في تصريح لوكالة الانباء اليمنية (سبأ) إن 'قيادة النظام السعودي التي تقود العدوان علي شعبنا تعيش تحت ضغوط نفسية متهالكة جراء الضربات القوية التي يوجهها ابطال القوات المسلحة واللجان الشعبية في نجران وجيزان وعسير'.

واضاف ان 'الأيام الماضية كانت قاسية علي النظام السعودي ورد فيها الشعب اليمني اعتباره بالانتصارات التي تحققت في العمق السعودي بضرب مواقعه العسكرية وفرار ضباطه وافراده تحت الضربات الموجعة والقصف الدقيق للصواريخ قريبة المدي والمدفعية المركزة التي اعادت التوازن للصراع المسلح مع العدوان وجعلته يعيد حساباته بدقة'.

واشار الي ان استمرار استهداف طيران العدوان الغاشم للمقدرات الوطنية والاحياء السكنية والمستشفيات والمنشآت التعليمية المدنية يكشف مدي زيف مبررات تحالف الشر في شن عدوانه الظالم علي الشعب اليمني، والذي لم يتورع مؤخرا من استهداف متعمد ومقصود للمؤسسات الثقافية والحضارية والمواقع الاثرية والتراثية الإسلامية في عداء مكشوف يعبر عن احقاد دفينة لتدمير حضارة وتاريخ اليمن السعيد.

واعتبر ان قتل الأبرياء بدم بارد وهشاشة ضمير سيظل شاهدا طوال الزمن علي ان المعتدين القتلة من نظام آل سعود قد خابت كل حساباتهم السياسية وانكسرت ارادتهم العدوانية امام صمود شعبنا وارادته وعزيمته الصلبة.

وقال العميد شرف إن الأسباب الحقيقية وراء ضرب العدوان السعودي لأجهزة الشرطة والامن والسجون يهدف إلي تسهيل مهام القتل امام العناصر الإرهابية والاجرامية التي وجدت فرصة للهرب من السجون ومن اجل تغطية تحركات عناصر القاعدة الإرهابي وتسللها الي عدد من المحافظات وضرب المقدرات والامكانيات للدولة، مشيرا إلي أنه 'رهان خاسر يؤكد ان العدوان يسير نحو الهزيمة المؤكدة ونحو خسارة كل حساباته واهدافه'.

وأشار الناطق الرسمي الي ان تواصل الحصار الجائر البري والبحري والجوي علي شعبنا تسبب في تفاقم الاوضاع الإنسانية والصحية والحياتية لشعبنا، موضحا بان الصمت الدولي المريب يعتبر مساهما في اطباق هذا الحصار علي شعبنا وفي التسبب بالموت البطيء للكثير من الحالات المرضية المستعصية التي تتطلب عناية اكبر.

ودعا الناطق الرسمي المجتمع الدولي والأمم المتحدة الي التحرك سريعا لإنقاذ الشعب اليمني ووقف العدوان الهمجي ومجازر الحرب والابادة الجماعية التي يتعرض لها.

انتهي ** 1837