هاشمی رفسنجانی: لم یكن هنالك عنف فی ثورة الامام الخمینی

طهران / 3 حزیران / یونیو /ارنا- اكد رئیس مجمع تشخیص مصلحة النظام آیة الله اكبر هاشمی رفسنجانی بان لا عنف فی ثورة الامام الخمینی (رض)، وقال، لم یكن هنالك عنف فی الثورة التی فجرها الامام (رض) وبقی وفیا لذلك حتي النهایة.

وفی كلمة له خلال الملتقي الدولی 'عالم خال من العنف فی افكار الامام الخمینی (رض)' المنعقد بطهران، قال هاشمی رفسنجانی، ان الامام لم یسمح ابدا بالاعمال العنیفة ولم یوافق علي النضال المسلح حتي النهایة.

واضاف، للاسف اننا نتحدث عن عالم خال من العنف فی الوقت الذی تحول فیه العالم الاسلامی الي المنطقة الاكثر عنفا فی العالم، وهو ما یتناقض مع معارف القرآن النورانیة. الیوم حیث اتخذت البشریة خطوة واسعة نحو السمو لم نكن نتوقع بان تري الامة الاسلامیة مثل هذه الكارثة.

وقال، ان فخر الامام (رض) وتلامذته الذی كانوا مواكبین له فی الخط الامامی دوما هو القیام بثورة خالیة من العنف ولم تكن مماثلة لما حدث فی ثورات مصر ولیبیا والیمن والبحرین.

وتابع قائلا، ان ایران الیوم هی الدولة الاكثر امنا فی العالم والسبب فی ذلك یعود الي صوت الشعب المباشر.

واعرب آیة الله هاشمی رفسنجانی عن امله بان تواصل الثورة طریقها فی ظلمات الزمن وان یتم معالجة الاشكالیات التی قد تكون موجودة بصورة او باخري وان نتخذ الخطي لحظي بلحظة نحو مجتمع هادئ مستقر.

انتهي ** 2342