روحاني : الشعب الايراني يساعد شعوب المنطقة في التصدي للارهابيين

طهران - 4 حزيران -يونيو - ارنا - قال الرئيس الايراني حسن روحاني ان الشعب الايراني يساعد اليوم الشعوب في العراق وسوريا ولبنان واليمن والشعوب الاخري في المنطقة في التصدي للارهابيين والعنف والتطرف ونحن بامكاننا ان نحبط بشكل نهائي مثل هذه المؤامرات بحول الله وقوته .

وقال الرئيس روحاني في كلمة القاها مساء الاربعاء في مرقد الامام الخميني رضوان الله عليه بمناسبة الذكري السنوية لرحيله : ان الامن في ايران الاسلامية ليس مستتبا فقط بل ان الشعب الايراني العظيم ساعد ويساعد شعوب المنطقة لاحباط مؤامرات الاعداء مؤكدا ان مؤامرات القوي الكبري في المنطقة وتشكيل زمرة ارهابية مثل داعش لن تتمكن ابدا من المساس بالنهج الصحيح الذي يسلكه الشعب الايراني .

وصرح ان بعض الحكومات المحدثة النعمة تستغل للاسف المصادر والثروة الجوفية الالهية بشكل سيء بحيث تحول اموال النفط الي اسلحة مدمرة وتستخدمها ضد شعب مظلوم مثل الشعب اليمني .

وتابع الرئيس روحاني : ان الاعداء يريدون ان يثيروا الفرقة بين القوميات والمذاهب ونحن من خلال وحدة الكلمة التي هي الخطوة الاولي في الوحدة والاتحاد في الداخل ، سيكون موقفنا موحدا في صون المصالح الوطنية وحفظ النظام ووحدة العالم الاسلامي حتي لو كان لدينا الخلاف في المشرب والمسلك وحتي لو كانت لدينا اجنحة واحزاب المتعددة .

وتابع : في الوقت الذي تامر العدو وخفض سعر النفط الي اكثر من النصف بحيث خفضه من 120 الي 40 او 50 دولارا لكي يخضع الشعب الايراني امام القوي الكبري الا ان هذا الشعب قد صمد امام كل هذه المشاكل طيلة السنوات ال 36 الماضية وسيصمد ايضا في المستقبل بحول الله وقوته .

وتابع رئيس المجلس الاعلي للامن القومي : لو تظن بعض الدول والمتامرون والكيان الصهيوني وبعض الدول الرجعية بانه من خلال ممارسة الضغوط والتخطيط والمؤامرات علي المستوي الدولي بامكانهم ان يبطؤوا حركة هذا الشعب والحكومة في السياسة الخارجية فانهم مخطؤون مؤكدا : اننا سنواصل نهجنا وطريقنا وسنحطم الحظر المفروض علي الشعب الايراني.

انتهي ** 1837