٠٤‏/٠٦‏/٢٠١٥ ٢:٢٣ ص
رمز الخبر: 81633710
٠ Persons
روسيا: لا عوائق تمنع عضوية إيران الكاملة بمنظمة شنغهاي

طهران / 4 حزيران / يونيو /ارنا- أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عدم وجود عوائق تمنع حصول إيران علي العضوية الكاملة بمنظمة شنغهاي للتعاون، لافتًا إلي أن المنظمة منفتحة لضم أعضاء جدد.

وقال لافروف ردًا علي سؤال خلال مؤتمر صحفي مشترك، عقده مع أمين عام منظمة شنغهاي للتعاون دميتري ميزينتسيف عقب انتهاء أعمال يوم امس من اجتماع وزراء خارجية المنظمة: “لقد اتفقت آراء المجتمعين اليوم (امس الاربعاء) علي تعزيز دور إيران في المنظمة، وضرورة التوصل إلي حل يرضي الجميع في قضية البرنامج النووي الإيراني”.

وأضاف لافروف: “إذا التزمت جميع الأطراف بما تم التوصل إليه سابقًا فيما يخص حل أزمة البرنامج النووي الإيراني، فلن تكون هناك أية عقبات تعترض التوصل لاتفاق نهائي في المهلة المحددة لذلك، وبالتالي ليس هناك ما يعيق رفع وضعية إيران داخل المنظمة إلي العضوية الكاملة”.

وأشار لافروف إلي أنه سيجتمع اليوم الخميس مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف والذي سيشارك في مؤتمر الأمن الإقليمي، وسيبحث معه التعاون الثنائي وأزمة الملف النووي والقضايا الساخنة في منطقة الشرق الأوسط وانضمام إيران إلي عضوية منظمة شنغهاي للتعاون والأمن الإقليمي في منطقة دول المنظمة.

ويأتي اجتماع وزراء خارجية دول منظمة شنغهاي في إطار التحضيرات لقمة المنظمة المزمع عقدها في مدينة أوفا الروسية عاصمة جمهورية باشكيريا ذاتية الحكم يومي 9 و10 يوليو/تموز المقبل.

وأشار وزير الخارجية الروسي إلي وجود عدة وثائق مطروحة علي الاجتماع، من بينها مسودات لقرارات معدة للتوقيع خلال القمة، والتي يبحثها الوزراء خلال اجتماعهم، ومنها استراتيجية تطور المنظمة في الفترة الممتدة حتي عام 2025، ومشروع البيان الخاص بالذكري السبعين للانتصار علي النازية، وبرنامج التعاون بين الدول في مجال مكافحة الإرهاب والنزعات الانفصالية والتطرف لفترة 2016-2018، وبيان رؤساء الدول حول خطر المخدرات، ومسودة القرار المرتقب حول إطلاق عملية توسيع المنظمة.

وختم لافروف حديثه في المؤتمر الصحفي قائلا: “إن الوزراء سيواصلون غدًا (اليوم الخميس) مناقشاتهم بشأن الأجندة الدولية والإقليمية، خلال المؤتمر الخاص بالأمن الإقليمي والذي سيعقد في موسكو بمشاركة ممثلي الدول المراقبة وشركاء منظمة شنغهاي في الحوار.

انتهي ** 2342