حسن الخميني: الشعب الايراني بقيادة القائد لن يسمح لاحد بالاعتداء علي البلاد

طهران / 4 حزيران / يونيو /ارنا- اكد حسن الخميني حفيد الامام الخميني الراحل (رض) بان العالم كله قد اختبر الشعب الايراني الذي بقيادة القائد العام للقوات المسلحة لن يسمح لاحد بالاعتداء علي البلاد.

وقال السيد حسن الخميني في كلمة القاها اليوم الخميس خلال مراسم احياء الذكري الـ 26 لرحيل الامام الخميني والتي جرت في مرقده الشريف جنوب العامصة طهران، اننا ومهما كان الثمن ندافع عن وحدة اراضينا ونصونها شبرا شبرا ونحفظ استقلالنا والامن المستتب في بلادنا والذي هو لله الحمد في اعلي مستوياته.

وفي جانب اخر من كلمته قال حفيد الامام الراحل، ان الامام الخميني الراحل كان السباق بارساء الوحدة بين المسلمين ولهذا اعلن 'أسبوع الوحدة الاسلامية' لادراكه بان الفرقة تضر بقوة الامة الاسلامية.

ووصف الاحداث التي يشهدها العالم الاسلامي من اقتتال وسفك دماء بانها أمور مأساوية لابد من التحرك لوقفها، مشيرا الي ان تدعيم الوحدة الاسلامية كان من أهداف مفجر الثورة الاسلامية الامام الخميني الراحل وانها الحل الامثل لانهاء كافة الصراعات.

وأضاف السيد حسن الخميني ان الامام الراحل كان يؤكد ضرورة سيادة العدالة في المجتمعات الاسلامية وهو أحد الاهداف الاساسية لظهور الامام الحجة المنتظر (عجل الله تعالي ظهوره الشريف) وغاية سامية لابد من العمل علي تحقيقها.

وأكد السيد حسن الخميني ان نهج الامام الراحل في الحياة كان الابتعاد عن الماديات وتعزيز الايمان والقيم المعنوية في مواجهة الصعاب والمشاكل وخاصة مواجهة الانحرافات الفكرية التي نشهد اليوم انتشارها الواسع في الدول المجاورة ما أدي الي ظهور جماعات متطرفة تذبح وتقتل المسلمين باسم الدين والاسلام وهو براء من ذلك.

وتابع السيد حسن الخميني قائلا، ان الامام كان يؤكد مرارا ضرورة احياء الاسلام المحمدي الاصيل للابتعاد عن هذه الانحرافات وكان يحذر باستمرار من الاسلام الاميركي الذي ينتج هذه الانحرافات في المجتمعات الاسلامية بهدف تمزيقها.

ودعا السيد حسن الخميني الي متابعة نهج الامام الخميني الراحل في احياء الاسلام المحمدي الاصيل للتصدي لهذه الانحرافات والجماعات المنحرفة.

انتهي ** 2342