ظريف: الصراعات في الشرق الاوسط يجب ان تسوي من دون تدخل اجنبي

موسكو/6 حزيران/يونيو/ارنا – قال وزير الخارجية محمد جواد ظريف ان قضايا وصراعات منطقة الشرق الاوسط يجب ان تسوي من دون تدخل اجنبي وعلي يد حكومات و شعوب هذه البلدان.

واضاف ظريف في حوار اجرته معه قناة '24' الروسية وبثته اليوم السبت ان لدينا مواقف منسجمة تجاه تطورات سورية والعراق ونري ان شعوب بلدان المنطقة يجب ان تحل قضاياها بنفسها معربا عن اعتقاده بان هذه المشاكل تسوي بالوسائل السياسية فحسب.

وفي معرض اشارته الي الوضع في اليمن قال ظريف ان الاجراءات العسكرية والهجوم علي هذا البلد يؤدي فقط الي تعزيز الارهاب والتطرف داعيا بلدان المنطقة الي المساعدة علي حل الازمة لا ان تكون هي جزء منها.

واكد ان الذين يدعمون اليوم الارهاب سيكونون غدا هم من ضحايا هذه الظاهرة المقيتة.

واعرب وزير الخارجية عن اعتقاده بان بلدان المنطقة يجب ان تتعاون وتساهم في معالجة المشاكل والازمات.

وعن موقف ايران من السعودية قال ظريف اننا لا نسعي لاقصاء السعودية من المسرح السياسي في المنطقة بل نؤمن اساسا بانه من غير الممكن اقصاء اللاعبين. ونامل أن يتوصلوا هم الي هذه القناعة الواقعية ايضا.

وعن بعض المحاولات التي ترمي الي اقصاء ايران من التيارات السياسية في منطقة الشرق الاوسط قال وزير الخارجية ان بعض الدول تواصل الان هذه المحاولات. لذلك يتعين عليها درك الظروف بواقعية وان تعلم بان لاعبا مثل ايران في المنطقة لا يمكن شطبه واقصاؤه.

وعن مكافحة داعش قال ظريف ان امريكا لا يمكن ان تزعم بانها تتصدي لارهاب داعش في العراق لكنها تهاجم في سورية جيش هذا البلد الذي يعد اهم حائل امام داعش.

واضاف ان هذا التناقض في التعاطي مع مجموعة داعش الارهابية من قبل التحالف الدولي وامريكا فوت الفرصة علي العراق وسورية في مكافحة داعش.

انتهي ** 1718