طهران/9 حزيران/يونيو/ارنا- اعلن مندوب ايران السابق لدي منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) محمد علي خطيبي ان الدول التي استحوذت علي حصة ايران في سوق النفط بسبب العقوبات المفروضة عليها، لن ترضي بالتخلي عن ذلك بسهولة ومن الضروري اجراء مباحثات دبلوماسية لعودة حصة ايران من انتاج النفظ الي ماكانت عليه سابقا.

و اضاف خطيبي اليوم الثلاثاء في حديث لمراسل ارنا ان حجم صادرات ايران من النفط كان يبلغ نحو 2.5 مليون برميل يوميا قبل فرض العقوبات عليها وكما اعلن وزير النفط إن عودة ايران الفاعله إلي سوق النفط لن تتحقق خلال ليلة و ضحاها بل ستكون تدريجية.

وبشأن زيادة صادرات ايران من النفط و تأثيرها علي السوق اوضح ان فائض العرض في السوق يبلغ اقل من مليون و نصف مليون برميل إلا ان رفع العقوبات عن ايران سيسهم في زيادة هذا الحجم بنسبة 500 الف برميل.

وأشار إلي تنافس منتجي النفط للحفاظ علي حصتهم و زيادة حجمها في السوق و اضاف 'لمن دواعي الاسف ان يلجا المنتجون الي التنافس لزيادة الصادرات وادارة السوق بدلا من الحوار'.

وتوقع ان تبلغ اسعار النفط 70 دولارا في حال التزام اعضاء اوبك بعرض 30 مليون برميل يوميا.

إنتهي**1110**1369