العبادي: أربع دول كبري أكدت دعمها للعراق بالسلاح والعتاد والمعلومات الاستخبارية

طهران - 9 حزيران - يونيو - ارنا - أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الثلاثاء، أن أربع دول كبري أبدت خلال قمة الدول السبع استعدادها لدعم العراق عبر التسليح وتجهيزه بمعدات ومعلومات استخبارية، مبينا أن الدول أكدت احترام سيادة العراق وعدم التعامل مع أي جهة خارج إطار الدولة ومن دون علمها، فيما أشار إلي أن أي جماعة تحمل السلاح خارج الدولة عدوة للشعب العراقي.

وقال العبادي في لقاء بثه التلفزيون الرسمي العراقي ، إن 'جميع المؤتمرين في مؤتمري ميونخ وباريس أيدوا الخطوات التي تقوم بها الحكومة العراقية للقضاء علي داعش، خاصة تلك المتعلقة باستعادة الرمادي'.

وأوضح العبادي أن 'الجانب العراقي عقد اجتماعا ثنائيا مع ألمانيا وبريطانيا وأميركا واليابان، وأكدت هذه الدول الأربع خلال الاجتماع دعم العراق بالأسلحة والمعدات والمعلومات الاستخبارية'، مشيرا إلي أن 'الحكومة البريطانية ابدت استعدادها لدعم العراق بأجهزة كشف الألغام وتدريب القوات العراقية'.

وبين أن 'هناك مقاطعة بين الدول الكبري وبين روسيا وإيران، وقد طلبنا من الدول المجتمعة استثناء العراق من هذه المقاطعة لتمكينه من الحصول علي السلاح بالسرعة الممكنة'، مبينا أن 'الرئيس الأميركي باراك اوباما وعد بذلك'.

وأضاف العبادي أن 'جميع الدول أكدت احترام سيادة العراق وعدم التعامل مع أي جهة خارج إطار الدولة ومن دون علمها'، لافتا إلي أن 'أي مجموعة تحمل السلاح خارج إطار الدولة تعتبر عدوة للشعب العراقي'.

وكان العبادي بحث، أمس الاثنين (8 حزيران 2015)، مع الدول السبع في المانيا تعاونها مع العراق في حربه ضد تنظيم 'داعش'.

انتهي ** 1837