امريكا لم تقلل من عدائها للشعب الايراني

بوشهر/10حزيران/يونيو/ارنا- قال قائد القوات البحرية في الحرس الثوري الادميرال علي فدوي، ان امريكا لم تقلل فحسب من عدائها للشعب الايراني، بل زادت من هذا العداء.

و اضاف الادميرال فدوي في ملتقي قوات التعبئة و الحرس الثوري في بوشهر (جنوب) ان الامريكان يدركون ان الجمهورية الاسلامية الايرانية حققت تقدما في المجالات الدفاعية والردع لذلك لا يتخذوا اجراء يعود بالضرر عليهم.

و اشار الي قدرات ايران في مجال الدفاع عن نفسها، و اضاف ان الزوارق فائقة السرعة و صواريخ ساحل - بحر قادرة علي تغطية جميع شواطئ الخليج الفارسي .

وفي معرض إشارته إلي أهمية منطقة الخليج الفارسي في العالم اوضح بان الخليج الفارسي من أهم نقاط العالم واكثرها تاثيرا و يزداد اهميته بمرور الوقت.

وتابع قائلا إن الزوارق الايرانية فائقة السرعة تواجه كل يوم القطع الحربية الامريكية في الخليج الفارسي و لن تنسحب امامها مؤكدا علي ضرورة تعزيز قدرات ايران الردعية لبث الرعب في نفوس الاعداء.

و شدد الادميرال فدوي ان القوات البحرية في الحرس الثوري لا تفوت اي فرصة لتعزيز قدراتها وقدرات البلاد.

واضاف إن الاميركان يعلمون ان أي اجراء عدائي يتخذوه ضد الثورة الاسلامية ، سوف يؤدي الي تدمير كيانهم ووجودهم .

واستطرد بالقول إن امريكا ادركت بانها ستمني بالهزيمة الساحقة فيما لو شنت هجوما علي ايران لما تتمتع به ايران من قدرات كبيرة.

وحول اسباب العداء الامريكي للثورة الاسلامية اوضح قائد القوات البحرية للحرس الثوري، ان اسباب وطبيعة هذا العداء ليست سياسية او اقتصادية او ثقافية اوجغرافية بل في اطار الحق و الباطل لذلك لن ينتهي هذا العداء.

إنتهي**1110** 2344