مسؤول امني: حادث تسمم الزوار السعوديين لم يكن متعمدا (موسع)

طهران/10 حزيران/ يونيو/ ارنا - قال مساعد وزير الداخلية للشؤون الامنية حسين ذو الفقاري ان حادث تسمم الزوار السعوديين لم يكن متعمدا وانما وقع نتيجة إهمال وجهل في استخدام مبيدات للحشرات غير مرخصة.

واضاف ذوالفقاري في مؤتمر صحفي اليوم الاربعاء حول حادث تسمم الزوار السعوديين، ان مدير الفندق يتحمل مسؤولية هذا الاهمال رافضا بان يكون هذا الحادث وقع عمدا.

وقال انه فور حدوث تسمم عدد من الزوار السعوديين كلف رئيس الجمهورية حسن روحاني وزارة الداخلية لدراسة القضية ومتابعتها واعلان نتائجها حيث اجريت دراسة شاملة لهذه القضيه بحضور ممثلين عن وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي والمدعي العام ووزارة الامن وموسسة التراث والصناعات اليدوية والسياحة ووزارة الخارجية ومحافظة خراسان الرضويه.

واضاف ان الداراسات الطبية تشير الي ان تسمم هولاء الزوار كان بسبب انتشار الغاز الناتج عن حبة الغاز (فوسفيد الألومنيوم) للقضاء علي الحشرات حيث تسرب هذا الغاز عن طريق المسار الهوائي للمكيف الي الطوابق السفلي وادي الي نوع من التسمم.

وصرح ان نتائج التحقيق مع مدير الفندق وكوادره المعنية تشير الي ان هولاء الاشخاص استخدموا فقط هذه الحبة للقضاء علي الحشرات في الطابق الخامس للفندق قبل يومن من وقوع الحادث نتيجة عدم امتلاكهم المعلومة اللازمة بشان استخدام هذه الحبات حيث اعلنوا انفسهم في جلسات التحقيق اننا قمنا بهذا العمل فقط من اجل القضاء علي الحشرات.

واكد ان حادث تسمم الزوار السعوديين لم يكن متعمدا من قبل اي احد او جماعة علي اساس نتائج دراسه اللجنة المعنية وانما وقع نتيجة إهمال وجهل في استخدام هذه المبيدات غير المرخصة مضيفا ان جهاز القضاء قد تدخل في القضية بشكل حازم وان مدير الفندق يتحمل مسوولية هذا الاهمال.

وقال اننا سنقدم تقريرا كاملا بشان الدراسات في هذه القضية الي رئيس الجمهورية كما اتخذ القرار اليوم بان يتم اعلان المسوولين المعنيين في السعودية عن طريق وزارة الخارجية بنتائج الدراسات المرفقة بالوثائق.

وصرح انه من المقرر ان يتم تقديم تقرير كامل عن طريق الجهاز الدبلوماسي الي السعودية .

واكد ان الزوار الذين يسافرون من البلدان المختلفة الي ايران لزيارة مرقد الامام رضا عليه السلام هم موضع احترام كافة ابناء الشعب والمسوولين الايرانيين واننا نعتبر انفسنا خادمين لهم اذا ليس هناك اي دافع حتي يكون هذا الحادث متعمدا.

انتهي**2018 ** 1718