القائم بالاعمال النمساوي في طهران: ثمة مجالات كثيرة للتعاون الثنائي

قزوين / 10 حزيران / يونيو /ارنا- اكد القائم بالاعمال النمساوي في طهران غابريلة يوئن علي تطوير العلاقات بين بلاده والجمهورية الاسلامية الايرانية، معتبرا ان هنالك ثمة مجالات كثيرة للتعاون وتطوير العلاقات بين البلدين.

وقال يوئن خلال لقائه اليوم الاربعاء محافظ قزوين (غرب طهران)، ان النمسا ترغب بتعزيز العلاقات التجارية، وهي علي استعداد لنقل خبراتها في مجال الادارة البلدية لايران ومن ضمنها قزوين.

واوضح بان النمسا ترغب بالتعاطي مع ايران في مجال السياحة واضاف، ان النمسا بنفوسها البالغ 8 ملايين نسمة استقبلت العام الماضي 32 مليون سائح وبناء عليه فاننا علي استعداد لوضع خبراتنا في مجال السياحة تحت تصرف المسؤولين الايرانيين ومن ضمنهم مسؤولي قزوين.

وتابع قائلا، ان النمسا تعتبر في المجال الصناعي ايضا دولة ذات طاقات كبيرة بحيث تسعي جديا في الوقت الحاضر لانشاء وحدات انتاجية بتكنولوجيا عالية.

واعتبر مدينة قزوين بانها من المدن الايرانية المهمة وذات الطاقات الوفيرة في مختلف المجالات وقال، ان قزوين فضلا عن طاقاتها الثقافية والتاريخية وماضيها المرثر في طريق الحرير، تعد الان احد الاقطاب الثقافية والاقتصادية في ايران.

واعرب عن رغبته الوافرة لتوفير ارضية استقطاب السياح الاوروبيين خاصة من النمسا الي هذه المنطقة.

وحضر اللقاء حشد من التجار والناشطين الاقتصاديين النمساويين في مجالات المعدات والتكنولوجيا البيئية المتعلقة بالانشاءات وفصل القمامة.

انتهي ** 2342