مساعد رئيس الجمهورية : صناعة المدمرات والغواصات في ايران اصبحت محلية

طهران/ 16 حزيران/ يونيو/ ارنا - قال مساعد رئيس الجمهورية للشؤون العلمية والتقنية، ان صناعة المدمرات والغواصات والاجهزة البحرية والالكترونية والرادارية في ايران اصبحت محلية.

واضاف سورنا ستاري اليوم الثلاثاء خلال زيارته لمحافظة هرمزكان (جنوب)، انه يتعين اتخاذ التدابير لاحالة تكنولوجيا الصناعات العسكرية للقطاع الخاص، موضحا بان دائرة الشون العلمية برئاسة الجمهورية تولي اهمية لدعم هذا النوع من المشاريع في البلاد.

وتفقد ستاري برفقة الادميرال حبيب الله سياري قائد القوة البحرية للجيش، الاقسام المختلفة لمصانع القوة البحرية، سيما مدمرتي جماران وسهند وغواصات من طراز طارق وغدير ومجمع مصانع بناء السفن والغواصات التابعة لصناعات الجيش والتقيا بالعاملين في هذه المصانع.

وتتميز المدمرة 'سهند' بتفوقها في المعدات والأجهزة علي نظيرتها 'جماران' و أكثر تطوراً من نظيرتها جماران، ولها قدرات هائلة لمواجهة الاهداف علي سطح الماء وتحت الماء وكذلك الاهداف الجوية.

اما غواصة فاتح تعتبر من الجيل الجديد للغواصات الايرانية والتي تخضع حاليا لمراحل الاختبار وسيتم تدشينها نهاية العام الجاري حسب ما اعلنه قادة القوات البحرية للجيش.

انتهي** 2344