١٧‏/٠٦‏/٢٠١٥ ٩:٠١ م
رمز الخبر: 81650869
٠ Persons
ايران وسوريا يوكدان ضرورة دعم القطاع الخاص للبلدين

طهران/17حزيران/يونيو- اكد وزيرالطاقه الايراني ووزير الكهرباء السوري علي ضرورة دعم القطاع الخاص والاستثمار في البلدين.

واضاف وزير الطاقة الايراني حميد جيت جيان اليوم الاربعاء علي هامش استقباله نظيره السوري عماد محمد ديب خميس امام حشد من المراسلين انه تم التاكيد خلال هذا اللقاء علي النشاطات المشتركة التي تجري حاليا بين البلدين في مجال الكهرباء والمياه.

واضاف انه تقرر ان يتم دراسة القضايا المتعلقة بالاستثمار في مجال المياه والكهرباء من خلال تشكيل ورشة عمل مشتركة.

واشار الي ان شركات ايرانية كثيرة تعمل حاليا في سوريا في مجال بناء محطة الطاقة وتوفير اجهزة النقل والتوزيع بشكل واسع قائلا انه تجري حاليا عملية انشاء محطتين وصيانة احدي المحطات السورية من قبل الشركات الايرانية.

وبشان صادرات الطاقة الكهربائية لسوريا قال جيت جيان انه لم يتم تصدير الطاقة حاليا الي سوريه بسبب الظروف غيرالملائمة علي الحدود بين العراق وسوريا.

وصرح انه ابرمت 25 اتفاقية للتعاون في مجال صناعة المياه والكهرباء بين ايران وسوريا.

ومن جانبه قال وزير الكهرباء السوري ان هذه الزيارة تهدف الي تنمية التعاون الاقتصادي وتوفير الكهرباء علي اساس الاتفاقيات التي وقعت بين البلدين في الماضي واننا نتطلع الي تواجد الشركات الايرانية الجديدة للعمل في سوريا والاستثمار فيها.

وبشان تاثير الكارثة الانسانية الناتجة عن ممارسات داعش الارهابية في سوريا قال ان الحرب المفروضة علي سوريا موامرة لاضعاف اقتصاد سوريا وانه تم تدمير 30 بالمئة من المنشات وتوفير ونقل الطاقة في سوريا من قبل داعش حيث انه تم ترميم واعادة بناء الجزء الاكبر منها بالتعاون مع بعض الدول خاصة الجمهورية الاسلامية الايرانية.

انتهي**2018 ** 1718