المواقف المشتركة بين طهران وموسكو ساهمت في تعزيز العلاقات الثنائية

موسكو/22حزيران/يونيو- قال مدير مركز مساهمة الحضارات في جامعة العلاقات الدولية التابعه لوزارة الخارجية الروسية في موسكو البروفيسور ونيامين بوبوف ان المواقف المشتركة بين ايران وروسيا تجاه العديد من القضايا الدولية والاقليمية ساهمت في تنمية العلاقات بين الجانبين.

وقال بوبوف اليوم الاثنين في حديث مع مراسل ارنا ان تعزيز العلاقات بين ايران وروسيا علي صعيد العلاقات الدولية يحظي باهمية بالغة وان البلدين يمتلكان مواقف مشتركة او متطابقة بشان العديد من القضايا الدولية.

واضاف ان مواقف مسكو وطهران متطابقة بشان قضايا الشرق الاوسط مصرحا بان مسكو وروسيا تدعمان النظام السوري وتتعاونان مع العراق لمواجهه داعش وقمع هذه الظاهرة الارهابية المشوومة.

وصرح ان التعاون بين ايران وروسيا يتعزز وان البلدين يتخذان خطوات في هذا الاطار معتبرا التعاون الفني والعسكري من المجالات الهامة للتعاون بين البلدين.

وقال ان الغاء العقوبات المفروضة ضد ايران سيسهم في تنمية العلاقات ولم يستبعد احتمال عدم التوقيع علي الاتفاق الشامل حتي 30 حزيران/يونيو الحالي موكدا في الوقت نفسه ان المهم هو ان يتم التوقيع علي الاتفاق وان ايران و5+1 تسير في هذا المسار.

انتهي**2018 ** 1718