٢٦‏/٠٦‏/٢٠١٥ ١٢:٣٤ ص
رمز الخبر: 81659897
٠ Persons
روحاني :النهج المعتدل امر ضروري لتعريف الاسلام بشكل صحيح

طهران- 26 حزيران - يونيو - ارنا - قال الرئيس الايراني حسن روحاني ان المسؤولية الملقاة علي عاتق علماء الدين لصون الثورة والنظام الاسلامي كبيرة جدا مؤكدا اننا اليوم واكثر من اي وقت مضي بحاجة الي الوحدة ومن الضروري ان يكون علماء الدين اساسا للوحدة ومبعثا للامل في المجتمع .

وقال الرئيس روحاني في كلمة القاها مساء الخميس خلال مادبة افطار بحضور جمع من علماء الدين وائمة الجمعة والجماعة : اننا اليوم بحاجة الي النهج المعتدل في الداخل والمنطقة اكثر من اي وقت مضي للتعريف بالاسلام بشكل صحيح لان العديد من شعوب العالم وخاصة المسلمين في المناطق المختلفة خاصة في المنطقة والذين يتعرضون للضغط والظلم ، يتطلعون الي ايران الاسلامية .

واضاف: الي جانب الامواج الواسعة للتخويف من الاسلام يجب ان يقال للاسف ان اليوم ومن قبل اناس تثار موجة للتخويف من علماء الدين مما يضع مسؤولية كبيرة علي عاتق علماء الدين اكثر من السابق .

واشار الرئيس روحاني الي المفاوضات النووية التي بدات تقريبا منذ بداية عمل الحكومة الحادية عشرة بشكل مكثف وجاد وقال انه تم اتخاذ خطوات مهمة للغاية في هذا المجال الا انه نظرا الي الظروف الاقليمية والتطرف وعمليات العنف التي تمس باسم الدين بالاسلام في المنطقة العالم ، فلاتزال علي عاتقنا مسؤولية كبيرة في هذا المجال .

انتهي ** 1837



ر