نبيه بري يبرق لأمير الكويت والرئيس التونسي مستنكرًا الهجومين الإرهابيين

بيروت/ 26 حزيران/ يونيو/ إرنا – أبرق رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الي أمير دولة الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح مستنكراً ومديناً بشدة جريمة التفجير الارهابي التكفيري الذي استهدف المصلين في مسجد الإمام الصادق (ع) بالعاصمة الكويتية.

كما وجه بري وفق تقرير لوكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء (إرنا) من بيروت برقتين مماثلتين الي كل من رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح ورئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق الغانم، مستنكرًا الجريمة.



كذلك أبرق رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الي الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي مستنكراً جريمة الاعتداء الارهابي الذي استهدف أحد الفنادق في مدينة سوسة التونسية.



كما بعث الرئيس بري ببرقيتين مماثلتين الي رئيس مجلس نواب الشعب السيد محمد ناصر ورئيس الحكومة الحبيب الصيد.



وأعلن تنظيم 'داعش' الوهابي التكفيري رسميًا عبر مواقعه علي الانترنت مسؤوليته عن التفجير الإرهابي الذي استهدف المصلين في مسجد الإمام الصادر (ع) في الكويت، مشيرًا إلي أن أحد إرهابييه الانتحاريين نفذ الجريمة بواسطة حزام ناسف، فجره داخل المسجد الذي يعتبر أحد أكبر مساجد الكويت، ما أسفر عن 25 شهيدًا وأكثر من 200 جريحًا بحسب آخر إحصائية أعلنتها وزارة الداخلية الكويتية.



وفي تونس هاجم إرهابيان تكفيريان فندق 'إمبريال مرحبا' في سوسة وفتحا النار علي نزلاء الفندق وبينهم سياح أجانب ومواطنين تونسيين ما أدي إلي وقوع 27 قتيلاً وعدد من لجرحي بحسب وزارة الداخلية التونسية.

انتهي *(4)*381** 1463