وزير الثقافة يعزي الشعب الكويتي وذوي الشهداء بجريمة استهداف المصلين

طهران/ 27 حزيران/ يونيو/ ارنا - قدم وزير الثقافة والارشاد الاسلامي علي جنتي التعازي للشعب الكويتي خاصة ذوي الشهداء الذين سقطوا في الاعتداء الاجرامي الذي استهدف المصلين في مسجد الامام الصادق(ع) .

وكتب وزير الثقافة والارشاد الاسلامي علي موقعه في الفايسبوك : نتقدم بخالص العزاء والمواساة لأسر الشهداء من ابناء شعب الكويت الشقيق الذين ضحوا وبذلوا ارواحهم الطيبة من اجل الدفاع عن العقيدة واستشهدوا حينما كانوا صائمين قائمين ومصلين في جامع الامام الصادق (ع) راجين من الله تبارك وتعالي ان يرفع درجاتهم وان يحشر ارواحهم مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وان يحفظ الكويت وجميع المسلمين في اقطار العالم من شرور التكفيريين والارهابيين الجبناء .

و لاقت جريمة التفجير الإرهابية التي استهدفت المصلين في مسجد الإمام الصادق (ع) في العاصمة الكويتية أمس الجمعة، موجة واسعة من التنديد والشجب والاستنكار علي المستويين الرسمي والشعبي من مسؤولين وقيادات سياسية ودينية وأحزاب وجمعيات أهلية مختلفة.

وأعلنت وزارة الداخلية الكويتية في بيان رسمي أن التفجير الإرهابي أسفر عن استشهاد 25 مصل وإصابة 202 آخرين بجروح.

اتهي** 2344