«علماء فلسطين»: تفجير الكويت اعتداء علي دين الله ومن يفتي بدماء المسلمين مجرم

بيروت/ 27 حزيران/ يونيو/ إرنا – استنكر الناطق الرسمي باسم «مجلس علماء فلسطين» في لبنان الشيخ محمد الموعد، التفجير الإجرامي البربري الذي ارتكبه تنظيم «داعش» الوهابي التكفيري واستهدف المصلين في مسجد الإمام الصادق (ع) في العاصمة الكويتية، أمس الجمعة.

وكان انتحاري تكفيري أقدم علي تفجير نفسه بواسطة حزام ناسف داخل مسجد الإمام الصادق (ع) أثناء إقامة صلاة الجمعة فيه، ما أدي إلي وقوع عشرات الشهداء والجرحي في صفوف المصلين.

وأعلنت وزارة الداخلية الكويتية في آخر حصيلة للجريمة الإرهابية أن التفجير أسفر عن سقوط 27 شهيدًا و222جريحًا، وأعلن تنظيم «داعش» الوهابي التكفيري، رسميًا مسؤوليته عن الجريمة عبر وسائل إعلامه علي شبكة الانترنت.

وقال الشيخ محمد موعد في حديث لإذاعة «النور» اللبنانية اليوم السبت: 'إن الأيادي المجرمة التي نفذت هذا التفجير، وإلي أي جهة انتمت، هي صهيونية بامتياز ولا تمت إلي الاسلام بصلة'، موضحًا أن هدفها قتل اكبر عدد من الأبرياء المؤمنين، ظلمًا في الجمعة الثانية من شهر رمضان، في أحد بيوت الله.

وتساءل الشيخ الموعد إن كان المجرمون يبغون من هذه الجرائم منع الصلاة في بيوت الله وتعطيل الشعائر الإسلامية وتدمير البلاد بشرًا وحجرًا'.

وأضاف: 'ولماذا هؤلاء القتلة المجرمون لم يقوموا بعملية واحدة ضد العدو الصهيوني، ومنهم العدد الكبير يحملون جنسيات متعددة تخولهم بسهولة الدخول الي الكيان الغاصب وتفجير أنفسهم بالصهاينة دفاعا عن القدس لو أرادوا ذلك فيما لو كانوا صادقين، بل نجدهم يتعالجون عند الصهاينة وقد حولوا البوصلة الي الصراعات الداخلية في البلدان العربية والإسلامية علي حساب وحدة الأمة ودماء الناس؟.

وفي السياق ذاته، طالب الشيخ محمد موعد 'السياسيين في بلادنا العربية والإسلامية أن يتحملوا مسؤولياتهم، والعلماء بعقد مؤتمر موسع لإصدار فتوي تعتبر كل من يدعم ويحرض ويقوم بتفجير المساجد وقتل المدنيين الآمنين مجرمًا وعدوًٌا لله ورسوله والمؤمنين والأمة والقدس وفلسطين، ومن يفتي بدماء المسلمين هو مجرم ومرتد يجب محاربته'.

وفي ختام حديثه توجه الناطق الرسمي باسم «مجلس علماء فلسطين» في لبنان، إلي أهالي الشهداء الذين سقطوا في جريمة التفجير الإرهابي في مسجد الإمام الصادق (ع) بأحر التعازي متمنيًا للجرحي الشفاء العاجل وللمعتدين الخزي والعار.

انتهي *(4)* 381*1369