٢٧‏/٠٦‏/٢٠١٥ ٣:٣٤ م
رمز الخبر: 81661523
٠ Persons
ولايتي :  لم يعد أحد في مأمن من يد الإرهاب التي ستطال الجميع

طهران/ 27 حزيران/ يونيو/ ارنا - قال رئيس مركز الابحاث الستراتيجية لمجمع تشخيص مصلحة النظام وفي اشارته الي جرائم تنظيم داعش الارهابي، انه لم يعد أحد في مأمن من يد الإرهاب التي ستطال الجميع سيما الدول الداعمة له في المنطقة، وعلي هذه الدول ان تكف يدها وبسرعة عن دعم الجماعات الارهابية.

واضاف ولايتي اليوم السبت خلال لقائه وكيل وزارة الخارجية الكوري الجنوبي تشوتا ايونغ، اننا نتوقع من الدول سيما من كوريا الجنوبية، تذكير الاطراف الداعمة للارهاب، بانه لم يعد أحد في مأمن من يد الإرهاب التي ستطال الجميع.

وصرح رئيس مركز الابحاث الستراتيجية لمجمع تشخيص مصلحة النظام بان تنظيم داعش الارهابي من أكثر الجماعات الارهابية والتكفيرية خطورة وعنفا ، وقال ان هذا التنظيم يهدد جميع الدول، والجميع في معرض الخطر بمن فيهم المسيحيين والمسلمين والبوذايين واليهود .

واشار ولايتي الي ممارسات تنظيم داعش الارهابي في سوريا وقال ان داعش حول سوريا الي مختبر للعمليات الارهابية ، ولايرحم أحدا في سوريا بما في ذلك النساء والرجال والمدنيين.

من جانبه قال تشوتا ايونغ وكيل وزارة الخارجية الكوري، ان هذه اللقاءات تسهم في المزيد من تعزيز العلاقات بين البلدين.

واضاف ان ايران وكوريا الجنوبية ترتبطان بعلاقات ايجابية ودائمة وبناءة مؤكدا سعي بلاده لبناء افضل العلاقات مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

انتهي** 2344