بروجردي يندد بالاعتداء الارهابي علي فندق بمدينة سوسة التونسية

طهران/ 27 حزيران/ يونيو/ ارنا - استنكر رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشوري الاسلامي ، الاعتداء الارهابي علي فندق بمدينة سوسة التونسية، وقال ان هذا الاعتداء يؤكد ضرورة اتخاذ اجراءات حاسمة من قبل جميع الدول الاسلامية للتصدي للجماعات التكفيرية المتطرفة.

واكد علاء الدين بروجردي في رسالة بعثها اليوم السبت الي رئيسة لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب التونسي بشري بالحاج حميده ، علي ضرورة اتخاذ قرار حاسم وجماعي من قبل جميع الدول الاسلامية لاجتثاث جذور الارهاب ومكافحه الجماعات التكفيرية والمتطرفة.

وعبر رئيس اللجنة النيابية للامن القومي والسياسة الخارجية، عن مواساته وتعاطفه مع الشعب والبرلمان والحكومة التونسية وذوي الضحايا ودان بشدة هذه العملية الارهابية.

ودعا بروجردي الي تحرك جاد وقوي من قبل الدول الاسلامية للتصدي لمثل هذه الاعمال التي تهدف الي تشويه صورة الاسلام الناصعة وزعزعة الاستقرار الاقليمي وضرب وحدة المسلمين.

وكانت تونس قد تعرضت، أمس الجمعة، إلي اعتداء إرهابي استهدف أحد الفنادق بمدينة سوسة (شرق العاصمة التونسية) خلف 39 قتيلا من جنسيات تونسية وبريطانية وألمانية وبلجيكية وإصابة 36 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، والحصيلة مرشحة للارتفاع.

وتبنت جماعة داعش الارهابية مسؤولية الاعتداء الارهابي علي هذا الفندق بمدينة سوسة التونسية.

كما دان رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشوري الاسلامي، في رسالتين بعثهما الي رئيسي لجنتي الشؤون الخارجية في المجلس الوطني ومجلس الشيوخ الفرنسي، الاعتداء الارهابي الذي وقع بالقرب من مدينة ليون الفرنسية وعبر عن تعاطفه مع اعضاء البرلمان وأسر الضحايا .

ولقي شخص مصرعه، وأصيب عدد آخر بجروح، جراء هجوم ارهابي علي مصنع للغاز في مدينة 'ساينت كوينتن فالافير' القريبة من مدينة ليون جنوب شرق فرنسا.

انتهي** 2344** 1718