ابو مهدي المهندس: لا نري وجودا جديا وحقيقيا لامريكا في مواجهة داعش

بغداد / 27حزيران / يونيو / ارنا - وصف نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس الفكر والرؤيه التي يحملها الشعب العراقي ازاء الدور الامريكي في العراق بالسيئة والمؤلمة نتيجة الحروب التي قادتها امريكا وما قام به الامريكان واحتلال امريكا للعراق .

وقال المهندس في لقاء خاص مع مراسل (ارنا) : 'مع كل ما نحمل من فكر ومن رؤية سيئة ومؤلمة للدور الامريكي السابق في العراق، الحروب التي شنت علي العراق حرب عام 1991 وحرب عام 2003 ثم احتلال امريكا للعراق ترك في اذهان العراقيين صورة مؤلمة لما قام به الامريكان' .

واضاف : 'لا توجد جدية حقيقية في مواجهة امريكا لداعش ولو كانت هناك جدية لامريكا في مواجهة داعش لما سقطت الرمادي بهذه الصورة مع وجود قوات عسكرية كافية من الجيش وادعاء التحالف الدولي بانه يدعم هذه القوات، نحن لا نري وجود جدي حقيقي لامريكا في مواجهة داعش' .

واشار : اننا 'قمنا بعمل واسع في جنوب كركوك وتحرير ديالي بالكامل وتامين بغداد وقد قمنا بتحرير معظم مناطق صلاح الدين تقريبا وبعد سقوط الرمادي، طلب منا وقمنا بتحرير شمال غرب سامراء والان نحن شمال الفلوجة وستسمعون في الايام القادمة عن عمليات جيدة وجديدة ان شاء الله في نفس المنطقة' .

وحول يوم القدس العالمي اكد المهندس : ان 'يوم القدس العالمي المرتبط بسماحة امام الامة الراحل الامام الخميني (رضوان الله عليه ) والذي اكد عليه واعتادت الامة علي احيائه وربط قضية العالم الاسلامي بقلب العالم وهي فلسطين، اعتقد ان دامت هذه الفكرة واحيائها ستزيد من عزم الامة ووحدتها سنة وشيعة، ستكون هذه السنة ربما من السنوات المهمة جدا بسبب وجود داعش التكفيري والدول الداعمة لهذا العمل التكفيري' .

وشدد علي ان : 'يوم القدس يزيد من تلاحم ووحدة ابناء الامة بكل اطيافها ومذاهبها واديانها من اجل محاربة اسرائيل واعادة الفلسطينيين الي اراضيهم وتحرير القدس ان شاء الله' .

وردا علي سؤال مراسلنا عن ردود افعال الحكومة العراقية والبرلمان العراقي حول ما كشفت عنه تقارير ويكليكيس عن الدور السعودي للتجسس علي العراق اجاب المهندس : ان 'من الطبيعي اسرار من هذا النوع ستكون لها ردود فعل بمقدار اهمية ما ستكون من اسرار داخل هذه الملفات' .

انتهي *ع ص*1770* 1718