السفير الايراني في الكويت يعود المصابين الايرانيين جراء التفجير الارهابي

الكويت/27 حزيران/يونيو- عاد السفير الايراني في الكويت علي رضا عنايتي الايرانيين الذين اصيبوا جراء الاعتداء الارهابي علي مسجد الامام الصادق (ع) في الكويت متنميا لهم الشفاء العاجل.

وزار عنايتي ظهر اليوم السبت يرافقة عدد من خبراء القنصليه والمستشار الثقافي الايراني المستشفي الاميري في الكويت للاطلاع علي الوضع الصحي للمصابين الايرانيين وعلاجهم عن كثب.

واشار عنايتي علي هامش زيارته الي المستشفي في حديث مع مراسل ارنا الي استشهاد ثلاثة من المواطنين الايرانيين وهم محمد مطرودي وعبدالحميد موحدي و محمد رضا فاضل زاده في هذا التفجير الارهابي. واضاف انه تم اتخاذ الاجراءات اللازمة لنقل جثماني اثنين منهم الي ايران عقب انجاز الاجراءات القانونية المتبعة.

وقدم تعازيه لعائلات الشهداء مشيرا الي ان 10 من المواطنين الايرانيين الذين اصيبوا في هذا الانفجار تم نقلهم الي اربعة مستشفيات حيث عادهم خبراء القنصليه الايرانيه مساء امس الجمعه واطلعوا علي مسار علاجهم.

وصرح ان عددا من الايرانيين المصابين غادروا المستشفي حتي ظهر اليوم وان البقية مازالوا يرقدون فيها موضحا ان احد المواطنين وهو عبدالحسن محمد يعالج في قسم العناية الفائقة.

وادي الاعتداء الانتحاري ضد المصلين خلال صلاة الجمعة بمسجد الامام الصادق (ع) في الكويت الي استشهاد 27 شخصا واصابه 227 آخرين.

انتهي**2018 ** 1718