رئيس المجلس الوطني الفلسطيني يدينن التفجير الإرهابي الذي استهدف المصلين في الكويت

غزة/ 28 حزيران/ يونيو/ إرنا – أدان رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون واستنكر بشدة التفجير الإرهابي الذي ارتكبه تنظيم «داعش» التكفيري في مسجد الإمام الصادق (ع) في العاصمة الكويتية أثناء إقامة صلاة الجمعة فيه، وأسفر عن سقوط 27 شهيدًا و222 جريحًا من المصلين.

وقدم الزعنون خلال تصريح صحفي أحر تعازيه ومواساته إلي ذوي الشهداء، متمنيا الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحي، واصفا تلك الأعمال الإرهابية بـ'الجبانة والخارجة عن قيم الإسلام والإنسانية'.

وأكد الزعنون أن التفجيرات الذي تبناها تنظيم «داعش» الإرهابي تهدف إلي خلق مزيد من الفوضي وإحداث الفتن الداخلية في الدول العربية وضرب الوحدة الوطنية واستقرار المجتمعات العربية تحت مسميات وأهداف اقل ما يمكن أن توصف بالهدامة.

وأعلن الزعنون باسمه وباسم المجلس الوطني الفلسطيني عن تضامنه ووقوفه إلي جانب الكويت في مصابها الجلل، معربا عن ثقته بقدرة الكويت أميرًا وحكومة وشعبًا علي تجاوز تلك المحنة والتصدي لتلك الأعمال ومن يقف خلفها، وتفويت الفرصة علي كل المتربصين بوحدة واستقرار وأمن البلاد.

انتهي *(4)*387*381*1369